رمضة أمضى عشر سنوات في السجون البريطانية قبل تسليمه لفرنسا (الفرنسية)

انتهت في العاصمة الفرنسية محاكمة الجزائري رشيد رمضة (55 عاما) المتهم بتمويل تفجيرات مترو أنفاق باريس عام 1995.
 
وطالب الادعاء العام بسجن رمضة عشر سنوات لدوره المزعوم في تمويل التفجيرات التي أدت إلى مقتل ثمانية أشخاص وجرح 200 شخص.
 
وسلمت بريطانيا رمضة إلى فرنسا في ديسمبر/كانون الأول الماضي بعد أن أمضى في سجونها عشر سنوات هي المدة التي استغرقتها المعركة القانونية التي خاضها دفاعه لتفادي تسليمه للسلطات الفرنسية.
 
ويتوقع أن يصدر الحكم على رمضة في 29 من هذا الشهر, ليواجه بعدها محاكمة أخرى على دوره المادي في التفجيرات, وإذا أدين بذلك فقد يحكم عليه بالسجن مدى الحياة.

المصدر : الفرنسية