القائمة تعتبر أول وثيقة من نوعها يصدرها البنتاغون منذ فتح غوانتانامو (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) بموجب أمر صدر عن محكمة نيويورك, أسماء وجنسيات نحو 300 من الأجانب المعتقلين في معسكر قاعدة غوانتانامو الأميركية في كوبا والذين تصفهم واشنطن بأنهم مقاتلون أعداء ارتكبوا أعمالا إرهابية, غير أن القائمة حجبت البيانات الخاصة ببقية المعتقلين.
 
وتبدأ القائمة بأسماء الذين قدموا من أفغانستان في أول مجموعة كانت تضم 20 معتقلا, وقد تمت تغطية وجوههم وقيدوا في الأغلال في الـ11 من يناير/كانون الثاني 2002. ويوجد في غوانتانامو حتى الآن نحو 490 سجينا.
 
وهذه أول مرة تعلن فيها الولايات المتحدة أسماء وجنسيات معتقلين داخل المعسكر المثير للجدل. وبالرغم من أنها غير كاملة, فإن القائمة الجديدة هي أول لائحة تقدم علانية حتى الآن في هذا الخصوص.
 
كما كشفت الوزارة عما يزيد عن 5000 صفحة من الوثائق المتعلقة بجلسات الاستماع التي عقدتها لجان قضائية عسكرية قامت بمراجعة قضايا المعتقلين في القاعدة البحرية الأميركية بخليج غوانتانامو.
 
ولم يتم توجيه أي اتهام بارتكاب جريمة بشكل رسمي سوى لعشرة فقط من المعتقلين. وجاء نشر هذه الصفحات نتيجة طلب رفعته إلى القضاء وكالة أسوشيتدبرس الأميركية للأنباء.
 
وقد ندد نشطاء مدافعون عن حقوق الإنسان بالاعتقال لفترات غير محددة للمحتجزين وبعدم السماح لهم بالتمتع بحقوق قانونية، وحث محققو الأمم المتحدة لحقوق الإنسان واشنطن على إغلاق المعتقل.

المصدر : وكالات