تايلور يواجه تهما بارتكاب جرائم حرب في سيراليون (الفرنسية-أرشيف)
دعت الولايات المتحدة نيجيريا لتسليم رئيس ليبيريا السابق تشارلز تايلور المتهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية إلى المحكمة التي شكلتها الأمم المتحدة لمحاكمته في فريتاون.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماكورماك إن واشنطن تحدثت بهذا الخصوص مع الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو وغيره من المسؤولين وأبلغتهم أن تقديم تايلور إلى العدالة بات من مسؤولية بلادهم.

ومن المقرر أن يصل أوباسانجو إلى واشنطن خلال اليومين القادمين لعقد لقاء مع الرئيس جورج بوش بشأن هذه المسألة.

وكانت رئيسة سيراليون إيلين جونسون سيرليف أعلنت أمس أنها ترغب بترحيل تايلور مباشرة إلى سيراليون حتى يمكن محاكمته. واشارت أنباء إلى أن الرئيس النيجيري وافق على هذا الطلب.

وكان تايلور زعيم الحرب الليبيري السابق تسلم السلطة عام 1997. ولجأ إلى نيجيريا في أغسطس/ آب 2003 بموجب اتفاق دولي يهدف إلى إنهاء الحرب الأهلية التي دارت في سيراليون فيما بين العامين 1991 و2002 وأسفرت عن سقوط 200 ألف قتيل.

إلا أن تايلور ملاحق من قبل محكمة خاصة بسيراليون برعاية الأمم المتحدة، لجرائم حرب وقعت خلال النزاع. وهو متهم بارتكاب جرائم حرب ومجازر وجرائم اغتصاب وتجنيد أطفال للقتال.

المصدر : وكالات