بولوسان أكثر البراكين نشاطا في الفلبين (رويترز-أرشيف)

أعلنت الحكومة الفليبينية أن بركانا نشطا شمال البلاد قذف عمودا من الرماد إلى ارتفاع 1.5كلم في الهواء مما يثير المخاوف من وقوع ثورة كبيرة له.

وقال معهد البراكين وأبحاث الأرض الفلبيني إن البركان بدأ في قذف الرماد مساء أمس الثلاثاء وأعقب ذلك "ثلاث هزات أرضية".

وأرسل المزيدا من الخبراء لمراقبة ورصد بركان بولوسان في بلدة إيروسين بإقليم سورسوغون على بعد 405 كلم جنوب شرق العاصمة مانيلا.

وحذرت السلطات السكان من الاقتراب من البركان والابتعاد بنحو أربعة كيلومترات عن المنطقة.

وبركان بولوسان هو واحد من أكثر البراكين نشاطا في الفلبين وقد سجلت آخر ثورة له في نوفمبر/تشرين الأول عام 1994 واستمرت حتى يناير/كانون الثاني عام 1995.

وتقع الفلبين ضمن ما يسمى "طوق النار" وهي معرضة للعديد من الهزات الأرضية والأنشطة البركانية. وسجلت فيها أكبر ثورة لبركان في القرن العشرين حين ثار بركان بيناتوبو الواقع شمال البلاد عام 1991.

المصدر : وكالات