الأمم المتحدة: إثيوبيا وإريتريا تستأنفان ترسيم الحدود
آخر تحديث: 2006/3/15 الساعة 02:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/3/15 الساعة 02:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/15 هـ

الأمم المتحدة: إثيوبيا وإريتريا تستأنفان ترسيم الحدود

فتيل الحرب أوشك على الاشتعال بين البلدين مؤخرا (الفرنسية-أرشيف)
أعلن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان أن إريتريا وإثيوبيا وافقتا على بدء تنفيذ الاقتراح الذي طرحته اللجنة الدولية لإعادة ترسيم الحدود الجديدة بينهما.

وأعرب أنان في بيان عن أمله بأن يؤدي التنفيذ الكامل والفوري لعملية ترسيم الحدود إلى إنهاء التوتر بين البلدين وإقامة علاقات دبلوماسية طبيعية.

وكان ممثلون عن إثيوبيا وإريتريا التقوا مع اللجنة الجمعة الماضية في لندن من أجل بحث الترتيبات الخاصة بالبدء في إقامة نقاط حدودية جديدة والتي تم ترسيمها من قبل اللجنة عام 2002 حسب اتفاقية الجزائر.

وتنص الاتفاقية التي وقع عليها البلدان على وقف إطلاق النار وقبول بخط ترسيم للحدود كما تحدده اللجنة الحدودية، لكن الحكم كان غامضا بدرجة دفعت الطرفين إلى زعم الانتصار حول بلدة بادمي التي يتمحور حولها الصراع الآن، ويدعي كل طرف ملكيتها.

وتراجعت إثيوبيا عن تنفيذ الاتفاق قبل عامين ورفضت اقتراح اللجنة للترسيم، بينما قبلته إريتريا. وشهدت الفترة الأخيرة وجود حشود عسكرية لكلا البلدين على جانبي الحدود تم خفضها بضغوط من الأمم المتحدة.

يذكر أن النزاع الحدودي بين البلدين أسفر عن مقتل نحو 200 ألف شخص ومئات الآلاف من الجرحى من الجانبين.

المصدر : وكالات