اليابانيون يستفتون على مستقبل القواعد الأميركية
آخر تحديث: 2006/3/12 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/3/12 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/11 هـ

اليابانيون يستفتون على مستقبل القواعد الأميركية

جزيرة أوكيناوا تستضيف نصف القوات الأميركية المنتشرة باليابان (رويترز-أرشيف)
أدلى سكان مدينة إيواكوني جنوبي اليابان بأصواتهم اليوم في استفتاء بشأن مستقبل قاعدة لمشاة البحرية الأميركية.
 
ومن شأن نتائج هذا الاستفتاء أن تؤثر على محادثات أوسع بشأن إعادة انتشار القوات الأميركية بشتى أنحاء اليابان.
 
وبلغت نسبة المشاركين في الاستفتاء حتى الآن 44.41% من إجمالي الناخبين.
 
ولابد من مشاركة 50% على الأقل من الناخبين المسجلين البالغ عددهم نحو 85 ألف شخص في إيواكوني غربي طوكيو. ورغم أن النتيجة لن تكون ملزمة فإن التصويت بالرفض سيمثل مشكلة لواشنطن وطوكيو.
 
ويعتبر هذا الاستفتاء الأول الذي ينظم باليابان منذ توقيع اتفاق واشنطن وطوكيو في أكتوبر/ تشرين الأول، على إعادة انتشار القوات الأميركية في الأرخبيل.
 
وعرقل اعتراض إيواكوني والمدن الأخرى التي تشعر بقلق من الضجة والحوادث والجريمة المرتبطة بوجود القواعد الأميركية, الجهود الرامية إلى الانتهاء من خطة لإعادة تنظيم نحو 50 ألف جندي أميركي باليابان.
 
وتعد خطة التنظيم تلك جزءا من مساع أكبر لدى وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) لإعادة تنظيم وانتشار قواتها المتوزعة بأنحاء متفرقة من العالم.
 
ورغم ذلك فإن التركيز باليابان هو على خفض التوترات مع بلدات توجد فيها قواعد أميركية، لاسيما جزيرة أوكيناوا الواقعة بالجنوب والتي تستضيف نحو نصف القوات الأميركية.
 
وتجري طوكيو وواشنطن حاليا مفاوضات صعبة، بلغت مراحلها الأخيرة بشأن خطة شاملة لإعادة انتشار الجنود الأميركيين المتمركزين باليابان منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية عام 1945.
 
وقد ألمح وزير الدفاع الياباني فوكوشيرو نوكاغا إلى أن رفض تعزيز القاعدة بمدينة إيواكوني لن يؤثر على الخطة الثنائية لتعزيز قوات مشاة البحرية المقرر بالقاعدة. وتنص هذه الخطة على نشر 57 طائرة إضافية لمشاة البحرية الأميركية أي ضعف  العدد الحالي بالقاعدة الأميركية.
 
ويقع هذا المرفأ الصناعي الذي يشهد تراجعا ويسكنه 100 ألف نسمة، قرب هيروشيما جنوبي غربي اليابان ومقابل كوريا الشمالية. وتقع بيونغ يانغ على بعد 800 كلم عنه. ويتمركز حاليا نحو 3000 من جنود مشاة البحرية الأميركية في إيواكوني.
المصدر : وكالات