رجال الشرطة الإسرائيلية ادعوا أن زوجة السفير هددتهم بسكين (الفرنسية-أرشيف)

اعتدت الشرطة الإسرائيلية بالضرب على زوجة سفير جمهورية الدومينيكان في تل أبيب.
 
وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت اليوم أن الواقعة بدأت عندما كشفت الشرطة أوراق خادمة منزلية ملحقة بالسفارة تقيم بصورة غير شرعية في إسرائيل.
 
وأفادت الصحيفة أن زوجة السفير تدخلت للدفاع عن خادمتها ولكن الشرطة لم تعلم من هي, وسرعان ما احتدم الكلام وتحول إلى اعتداء بالضرب.
  
وبرر رجال الشرطة ما حدث بأنهم اضطروا للدفاع عن أنفسهم لأن زوجة السفير كانت تهددهم بسكين, في حين أكدت زوجة السفير أنها كانت تحمل أداة للاعتناء بالبستان.
  
وقدم السفير ليوناردو كوهن شكوى إلى وزارة الخارجية الإسرائيلية ولكنه بادر بعد ذلك إلى التعبير عن أسفه وتقديم اعتذاره, وحذت الشرطة حذوه بعد ذلك.

المصدر : الفرنسية