عشرات القتلى والجرحى في حادث تدافع بالفلبين
آخر تحديث: 2006/2/4 الساعة 12:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/2/4 الساعة 12:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/6 هـ

عشرات القتلى والجرحى في حادث تدافع بالفلبين

جثث قتلى التدافع ممدة أمام أحد بوابات ملعب مانيلا (الفرنسية)

قتل 88 شخصا على الأقل وأصيب نحو 280 آخرين اليوم في حادث تدافع في الفلبين حصل أثناء تنظيم برنامج منوعات ومسابقات تلفزيونية في أحد ملاعب كرة القدم.

ولم تعرف أسباب الحادث على وجه الدقة إلا أن مدير بلدية مانيلا ليتو فيرغيل دي ديوس أفاد بأن رجلا صاح محذرا من وجود قنبلة مما أثار الذعر في الجمهور الضخم الذي بدأ بالتجمع في الملعب منذ مساء الأربعاء.

وأفاد بعض الناجين وأفراد من الشرطة بأن الحادث وقع عندما كانت الجموع التي قدر عددها بـ30 ألفا تعبر ممرا ضيقا مؤديا إلى الملعب.

وقال مسؤولون في أحد المستشفيات إن معظم القتلى كانوا من المسنات اللواتي سحقن أمام بوابة مغلقة من الصلب عند أسفل منحدر أو داستهن الأقدام.

وذكرت الشرطة أن ما يصل إلى 25 ألف شخص كانوا مصطفين خارج ملعب أولترا عندما بدأ توزيع التذاكر بمناسبة الاحتفال بالذكرى الأولى لبرنامج "واوي" التلفزيوني.

وقال رئيس شرطة مانيلا فيدال كوريول "كان المنحدر مائلا بشدة لدرجة أنه ما إن تعثر شخص واحد حتى سقط الآخرون فوقه مثل أحجار الدومينو".

وكان نائب الرئيس الفلبيني نولي دوكاسترو ووزير الصحة أعلنا مقتل 79 شخصا وإصابة 201 في حصيلة مؤقتة, إلا أن رئيس الصليب الأحمر السناتور ريتشارد غوردون أشار لاحقا إلى مقتل 88 شخصا على الأقل ونقل 280 آخرين إلى المستشفيات.

وقامت الرئيسة غلوريا أرويو بزيارة عدد من المصابين في المستشفيات.

المصدر : وكالات