إيران تكشف بعض أنشطتها النووية وتبحث مقترح روسيا
آخر تحديث: 2006/2/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/26 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الخارجية الروسية: لا نستبعد تمويل واشنطن لاحتجاجات قبيل الانتخابات الرئاسية
آخر تحديث: 2006/2/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/26 هـ

إيران تكشف بعض أنشطتها النووية وتبحث مقترح روسيا

الوكالة الدولية للطاقة الذرية تبحث مع إيران مشروعا نوويا سريا (الفرنسية-أرشيف)


أفادت مصادر دبلوماسية في النمسا بأن إيران قدمت للوكالة الدولية للطاقة الذرية بعض المعلومات حول مشروع سري لتحويل اليورانيوم تقول الاستخبارات الأميركية إنه ذو طبيعة عسكرية.

وقالت تلك المصادر لوكالة الأسوشيتد برس إن فريقا من خبراء الوكالة الدولية سيتوجه إلى طهران نهاية الأسبوع، لمواصلة بحث مشروع نووي إيراني يدعي "مشروع الملح الأخضر".

وقد وردت الإشارة إلى ذلك المشروع في التقرير الذي أعدته الوكالة الدولية مطلع الشهر الحالي لاجتماع مجلس محافظي الوكالة، الذي أوصى بإحالة الملف النووي الإيراني لمجلس الأمن الدولي.

وأشار التقرير إلى أن ذلك المشروع يقوم على تحويل اليورانيوم بشكل له علاقة بتجارب تفجيرات عالية القوة وبمخطط صاروخي. وتزعم الولايات المتحدة أن ذلك المشروع له أبعاد نووية عسكرية.

الرئيس الروسي يرى أن مقترح بلاده لحل الأزمة الإيرانية مقبول (رويترز)

مقترح روسي
في غضون ذلك تتواصل المساعي لإيجاد مخرج سياسي للأزمة النووية الإيرانية.

وقد وصل رئيس الوكالة الفدرالية الروسية للطاقة الذرية سيرجي كيرينكو أمس الخميس إلى إيران، لمواصلة بحث مقترح روسي بتخصييب اليورانيوم الإيراني في روسيا.

وكان وفد إيراني قد زار موسكو الاثنين الماضي وبحث مع المسؤولين الروس اقتراح موسكو تأسيس شركة روسية إيرانية مختلطة لتخصيب اليورانيوم الإيراني بموسكو.

وقالت طهران إن المفاوضات مع روسيا إيجابية وتعطي أملا بالتوصل لاتفاق، لكن موسكو أظهرت تحفظا أكبر، مؤكدة ضرورة عودة طهران قبل كل شيء إلى تعليق أنشطتها المتعلقة بتخصيب اليورانيوم، بما في ذلك الأنشطة العلمية وأعمال البناء.

من جهة أخرى قال مسؤول روسي رفيع المستوى إن اقتراح بلاده لا يتضمن الموافقة على حصول طهران على التكنولوجيا النووية الروسية.

أما الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فقد أقر بأن المفاوضات مع الإيرانيين لم تكن سهلة، لكنه أكد أن اقتراح بلاده مقبول تماما، ويمكن اللجوء إليه لحل هذه المشكلة.

وزير الخارجية الصيني يدعو إلى المرونة في معالجة الأزمة النووية الإيرانية (الفرنسية)

الصين تهدئ
ومن جهتها قالت الصين إنه من السابق لأوانه مناقشة فرض عقوبات محتملة على إيران بشأن برنامجها النووي.

وقال وزير الخارجية الصيني لي تشاو شينغ في ختام محادثات مع نظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير في بكين، إنه يتعين على كافة الأطراف التحلي بـ"الصبر وضبط النفس والمرونة" حيال هذه القضية.

كما حث لي تشاو شينغ الأطراف المعنية على الاستفادة من الاستعدادات الخاصة باجتماع الوكالة الدولية للطاقة الذرية المقرر الشهر القادم لمناقشة ملف طهران النووي.

وكانت بكين دعت طهران في وقت سابق إلى ضرورة الامتثال للنداءات الدولية بوقف برنامجها النووي, كما أيدت اقتراحا يقضي بأن تتولى روسيا تخصيب اليورانيوم الإيراني على أراضيها.

المصدر : وكالات