هوارد: القوة الجديدة ستعمل في إطار إعادة الإعمار (رويترز-أرشيف) 
أعلن رئيس الوزراء الأسترالي جون هوارد أن بلاده سترسل 200 جندي إضافي إلى أفغانستان لمساعدة القوات الهولندية.

وأوضح هوارد أن قوة الدفاع الاسترالية ستنطلق أواخر يوليو/ تموز في مهمة تستمر سنتين, ما يرفع العدد الإجمالي للجنود الأستراليين في أفغانستان إلى حوالي 500 عسكري.

وأشار إلى أن هذه القوة ستعمل ضمن فريق إعادة الإعمار بقيادة هولندية وستتمحور مهمتها حول الأمن وإعادة الإعمار.

وقال هوارد "إن هذا دليل آخر على أن الحكومة ماضية قدما في التزامها بمساعدة الشعب الأفغاني في دعم حبه للديمقراطية ومقاومة أي محاولة من جانب طالبان للعودة".

يأتي هذا الالتزام الجديد تلبية لطلب من الرئيس الأفغاني حامد كرزاي وحكومات واشنطن ولندن بزيادة عدد القوات.

ويؤيد حزب العمال الأسترالي المعارض هذه المبادرة، معتبرا أن القوات الاسترالية انسحبت مبكرا من أفغانستان عندما سقط نظام طالبان أواخر 2001.

المصدر : وكالات