ديفد إيرفينغ يتحدث للصحفيين قبل بدء محاكمته (الفرنسية)
بدأت في العاصمة النمساوية فيينا محاكمة المؤرخ البريطاني ديفد إيرفينغ، بتهمة التشكيك في أرقام من قتلوا في المحرقة النازية لليهود إبان الحرب العالمية الثانية.

وقال إيرفينغ للصحفيين لدى بدء محاكمته في فيينا، إنه لا يملك أي خيار سوى الاعتراف بالتهمة الموجهة له، إلا أنه نفى إنكاره محرقة اليهود.

وأوضح أنه تعلم الكثير منذ توقيفه في النمسا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بموجب مذكرة توقيف تعود إلى 1989.

مسابقة
وفي سياق الموضوع ذاته أعلن بيت الكاريكاتور الإيراني عن جائزة قيمتها 12 ألف دولار لأفضل رسم كاريكاتوري حول محرقة اليهود.

وأشارت المؤسسة الإيرانية إلى أن الفائزين الثاني والثالث سيحصلان على التوالي على ثمانية آلاف وخمسة آلاف دولار, موضحة أن 12 جائزة أخرى ستمنح في المسابقة التي تنظمها بالتعاون مع صحيفة همشهري.

وكان رئيس تحرير هذه الصحيفة محمد رضا زائري دعا الرسامين الدانماركيين الذي وضعوا الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، إلى المشاركة في المسابقة حول محرقة اليهود "ليكفروا عن ذنوبهم".

المصدر : وكالات