التقرير البريطاني يؤكد أن التعامل مع إخوان مصر يساعد على تفهم الإسلام السياسي (الفرنسية-أرشيف)

كشفت مجلة بريطانية عن وجود تقرير سري لوزارة الخارجية البريطانية يوصي بإجراء اتصالات مع جماعة الإخوان المسلمين المحظورة رسميا في مصر.

وذكرت مجلة "نيو ستيتسمن" أن التقرير الصادر في 17 يناير/ كانون الثاني الماضي والموجه إلى وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط كيم هويلز يوصي بزيادة معدل اتصالات العمل مع ما سماه الحركات السياسية الإسلامية لاسيما نواب الإخوان المسلمين الذين لا يدعون إلى العنف.

وأشارت إلى أن التقرير يطالب بأن يجري هذا التغيير في الموقف حيال هذه الجماعة بمهارة حفاظا على العلاقات البريطانية مع حكومة الرئيس حسني مبارك.

واستنادا إلى التقرير فإن العمل مع حركات مثل الإخوان المسلمين سيساعد على تفهم الإسلام السياسي وزيادة هذا النوع من الاتصالات يمكن أن يساعد في الحد من ما سماه التشدد داخل العالم الإسلامي.

وقد اكتفت الخارجية البريطانية بالإشارة إلى أنها لا تعلق أبدا على التسريبات الصحفية، لكن صحيفة "ذي غارديان" أكدت أن وزير الخارجية يتفق في الرأي مع هذه التوصية.

وكانت جماعة الإخوان المسلمين المحظورة رسميا قد حققت إنجازا تاريخيا في الانتخابات التشريعية الأخيرة في مصر بفوز 88 من أعضائها ليصبح لها بذلك خمس مقاعد مجلس الشعب المصري.

المصدر : الفرنسية