باكستان والدانمارك تتبادلان استدعاء السفراء
آخر تحديث: 2006/2/18 الساعة 01:42 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/2/18 الساعة 01:42 (مكة المكرمة) الموافق 1427/1/20 هـ

باكستان والدانمارك تتبادلان استدعاء السفراء

مظاهرات الغضب تواصلت في باكستان (الفرنسية) 

أغلقت الدانمرك سفارتها في باكستان واستدعت سفيرها "للتشاور" وذلك على خلفية الاحتجاجات المتزايدة على الرسوم المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.
 
في المقابل أعلنت وزارة الخارجية الباكستانية اليوم الجمعة استدعاء السفير الباكستاني في كوبنهاغن جوادا قريشي "للتشاور", بدون إضافة أي تفاصيل.
 
وقد استدعت الخارجية الباكستانية أيضا رؤساء البعثات الدبلوماسية الأوروبية الآخرين لبحث الأزمة المتفاقمة جراء الرسوم واستمرار الاحتجاجات.
 
جاء ذلك في وقت شهدت فيه عدة مناطق باكستانية مزيدا من المظاهرات والمصادمات العنيفة مع قوات الشرطة, على خلفية الرسوم المسيئة. وكان خمسة أشخاص قتلوا في المظاهرات التي تصاعدت حدتها قبل عدة أيام في عدد من المدن الباكستانية على رأسها كراتشي ولاهور.
 
وقد عرض أحد خطباء المسجد في باكستان اليوم الجمعة مكافأة قدرها مليون دولار لمن يقتل رسام الكاريكاتير الدانماركي صاحب الرسوم المسيئة.
 
تظاهرات مستمرة
في غضون ذلك استمرت الاحتجاجات في أنحاء متفرقة من العالم, حيث انطلقت المزيد من التظاهرات. ففي هونغ كونغ ردد أكثر من ألفي شخص من الجالية المسلمة هتافات ولوحوا بلافتات خلال احتجاج على رسوم الكاريكاتير المسيئة.
 
وهذه المسيرة هي الأولى من نوعها التي ينظمها مسلمون في هونغ كونغ منذ سنوات, وقال المنظمون إن الجالية شعرت بالإهانة نتيجة للرسوم التي نشرت أول مرة في الدانمارك في سبتمبر/ أيلول لكن أعيد نشرها في العديد من الدول الأوروبية.
 
وخوفا من وقوع اضطرابات أغلق الكثير من المتاجر التي تقع في مسار المظاهرة بما فيها متاجر المجوهرات والهواتف المحمولة بصفة مؤقتة.
 
على صعيد آخر دعت منظمة مراسلون بلا حدود إلى إطلاق سراح سبعة صحفيين سجنوا في بلدان عربية بسبب إعادة نشر الرسوم التي أثارت غضب المسلمين.
 
وقالت صحفيون بلا حدود إن 12 صحفيا على الأقل يخضعون للمحاكمة في خمس دول بسبب نشر الرسوم الساخرة بينهم سبعة سجنوا بالفعل في كل من الجزائر وسوريا واليمن.
 
كما أشارت المنظمة إلى أن 13 صحيفة تم إغلاقها مؤقتا أو بشكل دائم في الجزائر والمغرب والأردن واليمن وماليزيا وإندونيسيا لإعادتها نشر الرسوم الكاريكاتيرية.
المصدر : وكالات