واشنطن تعتبر مؤتمر الهولوكوست في إيران "مشينا"
آخر تحديث: 2006/12/9 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/12/9 الساعة 14:14 (مكة المكرمة) الموافق 1427/11/18 هـ

واشنطن تعتبر مؤتمر الهولوكوست في إيران "مشينا"

إيران قالت إنها لا تنكر جرائم النازية لكنها تشكك في وقوع المحرقة (رويترز-أرشيف) 

أدانت الولايات المتحدة المؤتمر الذي تنظمه إيران حول محرقة اليهود إبان الحرب العالمية الثانية أو ما يعرف عالميا باسم الـ"هولوكوست", ووصفت المؤتمر بأنه "مشين".
 
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماكورماك إن المؤتمر الذي سيعقد بإشراف مباشر من الحكومة الإيرانية يومي 11 و12 ديسمبر/كانون الأول الجاري, يشكك في "حقيقة وقوع محرقة اليهود", معتبرا الحدث "مبادرة إضافية مشينة من جانب طهران بشأن هذه القضية".
 
ورأى أن إنكار "موت أكثر من ستة ملايين شخص في الهولوكوست أمر يثير الدهشة فعلا".
 
ومن المتوقع أن يشارك في هذا المؤتمر أكثر من ستين باحثا وأكاديميا من ثلاثين دولة. كما يتوقع أن تشكك الدراسات المعدّة له في أن النازيين استخدموا غرف الغاز لقتل اليهود.
 
وكان الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان قد أعرب الخميس عن أسفه لعقد مؤتمر يشكك في وقوع "المحرقة المرعبة". وقال المتحدث باسمه ستيفان دوجاريك إن أنان يعتبر "أي محاولة للتشكيك في حقيقة هذا الأمر المرعب والفريد من نوعه والثابت، ستثير معارضة شديدة من كل شخص يتحلى بالإرادة الطيبة أيا كانت ديانته".
 
وذكّر دوجاريك بأن الجمعية العمومية للأمم المتحدة تبنت قبل العام الماضي قرارا "يرفض أي إنكار ولو جزئي للمحرقة باعتبارها حدثا تاريخيا"، كما جعل القرار 27 يناير/كانون الثاني يوما عالميا للاحتفال بذكرى ضحايا المحرقة.
 
من جهتها قالت السلطات الإيرانية الأسبوع الماضي إن هذا المؤتمر سيعقد "من دون أفكار مسبقة". وأوضح نائب وزير الخارجية منوشهر محمدي أن تنظيم المؤتمر ناجم عن غياب الرد على تساؤلات طرحها الرئيس محمود أحمدي نجاد بشأن المحرقة. 
 
يذكر أن الرئيس الإيراني الذي اعتبر أنه يجب "شطب إسرائيل من الخريطة"، شكك في حجم المحرقة, واعتبرها خرافة استخدمها اليهود والأوروبيون لإقامة دولة إسرائيل.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: