متظاهرون أفغان يحتجون على قتل القوات الأميركية مدنيين
آخر تحديث: 2007/1/1 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/1/1 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/12 هـ

متظاهرون أفغان يحتجون على قتل القوات الأميركية مدنيين

عام 2006 كان الأكثر دموية في أفغانستان منذ سقوط طالبان سنة 2001 (رويترز-أرشيف)
قالت مصادر رسمية وشهود عيان إن عشرات الأفغان تظاهروا اليوم الأحد في جلال آباد شرق البلاد، احتجاجا على مقتل مدنيين اثنين على أيدي القوات الأميركية واعتقال ثلاثة آخرين.
 
وقد طالب المحتجون بوقف العمليات العسكرية التي تشنها القوات الأجنبية دون موافقة السلطات الأفغانية وزعماء القبائل.
 
وذكر حاكم ولاية نانغارهار غول آغا شيرازي أن القوات الأميركية شنت الهجوم الذي أدى إلى مقتل المدنيين دون التنسيق مع السلطات المحلية، فيما أكد متحدث عسكري أميركي أنه لا علم له بوقوع الهجوم.
 
يأتي هذا الحادث رغم دعوة الرئيس الأفغاني حامد كرزاي المتكررة للقوات الأطلسية لبذل أقصى الجهود لتجنب المدنيين خلال مطاردة مقاتلي حركة طالبان.
 
يذكر أن العام 2006 كان الأكثر دموية في أفغانستان منذ سقوط نظام حركة طالبان سنة 2001.
المصدر : رويترز