زيناوي يتهم المحاكم الصومالية بجر بلاده إلى الحرب
آخر تحديث: 2006/12/24 الساعة 21:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/12/24 الساعة 21:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/4 هـ

زيناوي يتهم المحاكم الصومالية بجر بلاده إلى الحرب

ميليس زيناوي كشف عن فشل مفاوضات سرية بين المحاكم وأديس أبابا في دبي (رويترز)

وجه رئيس الوزراء الإثيوبي ميليس زيناوي اليوم كلمة إلى شعبه قال فيها إن حكومته دخلت الحرب مع المحاكم الصومالية مرغمة وهي تدافع عن شعبها وأمنه وسيادة إثيوبيا.

وقال زيناوي في كلمة بثتها شبكات التلفزة مباشرة إن حكومته مارست كل جهد لضبط النفس مضيفا أن من أسماهم بالإرهابيين اضطروها للجوء إلى القوة.

وجاءت كلمة رئيس وزراء إثيوبيا بعد ساعات من دخول بلاده الحرب مع المحاكم الصومالية رسميا وورود تأكيدات بأن طائراتها الحربية شنت سلسلة غارات جوية على أهداف ومدن صومالية.

وكشف زيناوي أن لقاء سريا عقد في مدينة دبي الإماراتية بين وفدين من إثيوبيا والمحاكم في مسعى لحل الأزمة بينهما لكنه انتهى بالفشل.

وقال إن بلاده تقوم بالدفاع عن نفسها "ولا مطمع" لها في أرض الصومال مضيفا أن أديس أبابا قررت خوض الحرب بعد أن فسرت المحاكم الإسلامية "صبر" إثيوبيا بأنه ضعف.

وأشار المسؤول الإثيوبي إلى أنه أكد لمفوض الشؤون الإنسانية بالاتحاد الأوروبي البلجيكي لوي ميشيل خلال زيارته المنطقة الأسبوع الماضي سعي أديس أبابا إلى حل سلمي للمشكلة الصومالية.

وقال إن اتحاد المحاكم الإسلامية الصومالي قام بعد ذلك بشن هجوم على مقر الحكومة الانتقالية بمدينة بيدوا وتهديد إقليمي بونت لاند وأرض الصومال الانفصاليين "لتنفيذ مخطط إرهابي في المنطقة".

وأشار إلى أن القوات الإثيوبية قامت بالتعاون مع الحكومة المؤقتة ومليشيات بونت لاند بالرد على من أسماهم الإرهابيين مضيفا أن هدف أديس أبابا هو مهاجمة "الإرهابيين الذين يتخذون ممن مقديشو منصة للهجوم علينا".

المصدر : الجزيرة