اعتقال مسؤولين في كوسوفو بعد ضبط كمية من الأسلحة
آخر تحديث: 2006/12/22 الساعة 00:12 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/12/22 الساعة 00:12 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/1 هـ

اعتقال مسؤولين في كوسوفو بعد ضبط كمية من الأسلحة

 
اعتقلت الشرطة في كوسوفو مسؤولين من الائتلاف الحاكم في الإقليم بعد أن عثرت على كمية من الأسلحة الثقيلة والذخيرة تعتبر الأكبر منذ الحرب التي دارت في عامي 1998 و1999 وتلاها نشر قوات لحفظ السلام تابعة لحلف شمال الأطلسي.

وقال مصدر في الشرطة إن الأسلحة والذخيرة التي تم ضبطها الأربعاء بمنطقة درينيكا وسط كوسوفو شملت مدفعا بعيار 12.7 ملليمتر مضادا للطائرات وأكثر من مائة قذيفة صاروخية.

واعتقل ثلاثة رجال بينهم مستشار رفيع لوزير العمل وعضو في تحالف مستقبل كوسوفو العضو في الائتلاف الحاكم والذي تم تشكيله من أعضاء سابقين في جيش تحرير الإقليم.

وأثار ضبط هذه الأسلحة مخاوف من احتمال وقوع اضطرابات في الإقليم الذي تديره الأمم المتحدة حيث أرجأت القوى الكبرى قرارا حول مطلب مليونين من ذوي الأصول الألبانية بالاستقلال عن صربيا.

وأصدرت حكومة كوسوفو بيانا تبدي فيه أسفها على ما قالت إنه حالة فردية. وقال تحالف مستقبل كوسوفو وهو شريك صغير في الائتلاف الحاكم إنه "مندهش" لأن اثنين من أعضائه لهما علاقة بهذه القضية.

ويستعد الإقليم الذي يسعى للانفصال لأعمال عنف محتملة بعد أن سمحت القوى الغربية الكبرى وروسيا بانقضاء مهلة لتحديد مستقبل الإقليم إلى حين إجراء الانتخابات العامة في صربيا يوم 21 يناير/كانون الثاني.

ويقول دبلوماسيون إن الولايات المتحدة وحلفاءها الرئيسيين بأوروبا يفضلون شكلا من أشكال الاستقلال تحت إشراف الاتحاد الأوروبي ولكن الدعم الروسي لصربيا التي تعارض الاستقلال يعيق جهود حل المشكلة بمجلس الأمن الدولي وربما يقضي عليها.

المصدر : وكالات