قمة الاتحاد الأوروبي المقبلة تبحث مصير المفاوضات مع تركيا (رويترز-أرشيف)
طلبت اليونان من الاتحاد الأوروبي توجيه رسالة مشتركة وواضحة إلى تركيا، مع تحديد موعد لأنقرة تفي فيه بالتزاماتها تجاه الانضمام إليه.

وقالت وزيرة خارجية اليونان دورا باكوياني إن بلادها تريد تحديد موقف واضح بشأن مستقبل المفاوضات بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

ويجتمع وزراء خارجية الاتحاد اليوم الاثنين ليتخذوا قرارا حول مستقبل مفاوضات أنقرة مع الاتحاد، ضمن توصيات ترفع إلى القمة الأوروبية المقررة في ديسمبر/ كانون الأول الحالي.

وكانت اليونان وتركيا على خلاف منذ فترة طويلة حول قضايا تتعلق بالأراضي والحقوق إلى جانب مشكلة جزيرة قبرص المقسمة, وتحسنت العلاقات مؤخرا حيث تساند نيقوسيا انضمام أنقرة إلى الاتحاد الأوروبي.

وقد أوصت المفوضية الأوروبية بتعليق جزئي لمحادثات الانضمام لأن تركيا لم تف بالتزامها بفتح موانيها ومطاراتها لوسائل مواصلات قبرص أحد الأعضاء العشرة الجدد الذين انضموا إلى الاتحاد الأوروبي عام 2004.

وكان تخفيف أنقرة لموقفها باللحظة الأخيرة حول هذه المشكلة، باقتراح فتح ميناء واحد للسفن القادمة من قبرص والذي تريد فنلندا الرئيس الدوري للاتحاد مزيدا من التوضيح له مما دفع إلى رد متشدد من نيقوسيا في مؤشر على اعتزامها عرقلة المحادثات.

المصدر : وكالات