90 سفينة حربية و170 طائرة يابانية و8 سفن حربية أميركية تشارك في التدريبات (رويترز-أرشيف)

تجري الولايات المتحدة واليابان الخميس المقبل تدريبات عسكرية بحرية مشتركة لاختبار الجاهزية ورفع مستوى التنسيق ونقل المعلومات بين القوتين البحريتين للدولتين الحليفتين.
 
وقال مسؤولون في وزارة الدفاع اليابانية إن هذه التدريبات ليست مرتبطة بأي وضع سياسي أوعسكري معين.
 
وذكر المسؤولون الذين لم يذكروا أسماءهم أن التدريبات ستجري في المياه الإقليمية وفي بحر اليابان، وتشارك البحرية الأميركية بعشر سفن حربية منها حاملة طائرات بالإضافة إلى 90 سفينة وفرقاطة يابانية و170 طائرة حربية تابعة للقوات اليابانية.

تأتي هذه التدريبات بينما طالبت اليابان والولايات المتحدة أمس كوريا الشمالية أن تثبت من خلال "إجراءات ملموسة" أنها على استعداد للتخلي عن برنامجها  للتسلح النووي.
 
وقال وزير الخارجية الياباني تارو آسو أمس إن اليابان والولايات المتحدة تقترحان أن يجتمع وزيرا خارجيتهما مع وزراء خارجية الصين وكوريا الجنوبية وروسيا في هانوي الأسبوع القادم على هامش تجمع لدول آسيا والمحيط الهادئ وذلك لمناقشة البرنامج النووي لكوريا الشمالية.
 
وفي الأسبوع الماضي وافقت كوريا الشمالية التي أجرت تجربة نووية في التاسع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي على العودة للمحادثات السداسية المتعلقة ببرامجها النووية بعد أن تحاشتها لعام كامل احتجاجا على عقوبات أميركية أقرتها عليها.
 
وتضم المحادثات السداسية الكوريتين والصين واليابان وروسيا والولايات المتحدة.

المصدر : وكالات