بوش ولورا أدليا بصوتهما في مركز للإطفاء بكروفورد قبل أن يتوجها إلى واشنطن (رويترز)

جدد الرئيس الأميركي جورج بوش دعوته للناخبين بالتصويت لصالح الجمهوريين، الذين يواجهون وضعا حرجا في انتخابات التجديد النصفي للكونغرس التي بدأت اليوم.
 
وقال بوش بعد أن أدلى مع زوجته لورا بصوتهما في كروفورد بولاية تكساس, إن "حكومتنا لا تصلح إلا بإرادة الشعب في المشاركة فيها وبالتالي أيا كانت انتماءاتكم الحزبية أو إن كنتم لا تنتمون إلى أي حزب، قوموا بواجبكم وأسمعوا صوتكم".
 
وأضاف أنه سيتوجه إلى واشنطن فور الإدلاء بصوته, لمتابعة النتائج من مكتبه الرئاسي. ويشدد بوش على الأميركيين أن ينتخبوا "الغالبية الجمهورية في الكونغرس لتجنيبه تعايشا غير مريح مع الديمقراطيين حال فوزهم في الانتخابات".
 
تجديد وبرامج
أكثر من 200 مليون ناخب يشاركون في هذه الانتخابات (رويترز)
ويجدد الناخبون الأميركيون اليوم جميع أعضاء مجلس النواب الـ435 و33 عضوا من أصل 100 في مجلس الشيوخ و36 حاكم ولاية. وتشير استطلاعات الرأي منذ أسابيع إلى تقدم الديمقراطيين على الجمهوريين في هذه الانتخابات.
 
وفي حال فوز الديمقراطيين بالغالبية في الكونغرس سوف يفرضون برنامجهم السياسي. ومن المحتمل أن يفتحوا تحقيقات نيابية تتناول على سبيل المثال إدارة الحرب في العراق الذي يشكل محور الحملة الانتخابية، حيث جعل الديمقراطيون هذه الانتخابات استفتاء على أداء الإدارة الأميركية أثناء هذه الحرب.
 
ويعتبر الرئيس الأميركي أن العراق يشكل "الجبهة الرئيسة للحرب على الإرهاب", ويصر على إبقاء قواته العسكرية فيه "حتى تحقيق النصر", مشيرا إلى أن الديمقراطيين لا يملكون خطة بهذا الصدد.
 
وحذر بوش الأميركيين أمس من أنه حال


فوز الديمقراطيين سوف يتحملون مزيدا من الضرائب وسيكونون عرضة أكثر "للإرهاب".

المصدر : وكالات