مقاتلو طالبان كثفوا هجماتهم على القوات الأجنبية (رويترز)

اشتبكت قوات من حلف شمال الأطلسي (ناتو) مع مقاتلين من حركة طالبان شرق كابل, بعد تعرض قافلة تابعة للحلف لهجوم خلال تعقب مطلوبين.
 
وقال مسؤولون في الحلف إن الاشتباك وقع في وادي تاجاب الواقع على مسافة 70 كم شرق العاصمة الأفغانية، بعد أن هاجم المقاتلون القافلة شرقي قاعدة باغرام الجوية الأميركية. كما استدعيت طائرات تابعة للحلف لمساندة القوات البرية.
 
من جانبه قال متحدث باسم طالبان إن مقاتلي الحركة دمروا العديد من المركبات التابعة للحلف.
 
وكان المقاتلون هاجموا قافلة إمدادات أمس خلال توجهها إلى قاعدة أميركية, مما أدى إلى مقتل سائقين باكستانيين. وقال المتحدث باسم حلف الأطلسي والقوة الدولية للمساعدة الأمنية (آيساف)، إن قواته اعتقلت ما بين ثمانية وعشرة من المقاتلين.
 
وأضاف أن العملية بالوادي تعد جزءا من عملية متعمدة لمطاردة مقاتلي طالبان.
 
مغادرة المصور
من جهة أخرى غادر المصور الإيطالي غابريل تورسيليو أفغانستان, الذي كان مختطفا لمدة ثلاثة أسابيع إلى جهة غير معلومة. وقالت السفارة الإيطالية إن المصور تورسيليو اتصل بعائلته في روما وأخبرهم أن صحته جيدة.
 
وكان مسلحون اختطفوا المصور الذي اعتنق الإسلام في إقليم هلمند المضطرب جنوبي أفغانستان في 12 أكتوبر/تشرين الأول الماضي, واشترطوا إعادة أفغاني ارتد إلى المسيحية ولجأ إلى روما بالإضافة لسحب القوات الإيطالية من أفغانستان.

المصدر : وكالات