إدانة دولية لتجربة بيونغ يانغ النووية ودعوات لتحرك أممي
آخر تحديث: 2006/10/9 الساعة 11:41 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/10/9 الساعة 11:41 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/17 هـ

إدانة دولية لتجربة بيونغ يانغ النووية ودعوات لتحرك أممي

بيونغ يانغ تقول إن تجربتها ستحقق الاستقرار بشبه الجزيرة الكورية (رويترز-أرشيف)

أدانت عدة أطراف دولية التجربة التي أجرتها كوريا الشمالية صباح اليوم وهو ما من شأنه أن يزيد من حدة التوتر في شبه الجزيرة الكورية.

فقد دانت الولايات المتحدة التجربة واعتبرتها "استفزازا" يتحدى إرادة المجتمع الدولي ودعت إلى "تحرك فوري" لمجلس الأمن الدولي لتلافي كل تحرك من شأنه أن يزيد التوتر في المنطقة.

ومن جهتها اعتبرت بريطانيا أن التجربة النووية الكورية الشمالية عمل "استفزازي للغاية" وقالت إن ذلك سيلقى "ردا شديدا".

دعوات لمجلس الأمن للتحرك بشكل فوري تجاه كوريا الشمالية (رويترز-أرشيف)

إدانة إقليمية
وإقليميا قال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إن التجربة النووية التي أجرتها كوريا الشمالية "لا تغتفر"، ودعا إلى جمع وتحليل مزيد من المعلومات بشأن الملف والمحافظة في الوقت نفسه على هدوئنا".

وذكرت وكالة الأنباء اليابانية كيودو إن الحكومة شكلت اليوم خلية أزمة بعد التجربة النووية التي أجرتها كوريا الشمالية.

كما دانت الصين تحرك بيونغ يانغ وقالت بيكين إن "كوريا الشمالية تجاهلت قلق الأسرة الدولية وأجرت بوقاحة تجربة نووية". وعبرت الصين عن معارضتها الشديدة لذلك.

وعلى نفس الخلفية قالت كوريا الجنوبية إنها لن تقبل بكوريا شمالية نووية، وعلقت المساعدة الإنسانية التي كانت قد منحتها للجارة الشمالية مؤخرا بعد الفيضانات التي أغرقت البلاد خلال الصيف الماضي.

وقال بيان صادر عن الرئاسة إن سول سترد بشكل حازم على تحرك بيونغ يانغ. وقد رفعت سول حالة الطوارئ في صفوف القوات المسلحة. وقال متحدث باسم خارجية كوريا الجنوبية إن اجتماعا للوزراء المعنيين بالحكومة سيعقد في مقر الرئاسة لمتابعة الموقف.

أما أستراليا فقالت إنها ستطلب فرض عقوبات للأمم المتحدة على كوريا الشمالية بعد إعلان بيونغ يانغ عن إجراء تجربة نووية.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي جون هاورد أمام البرلمان إن بلاده "ستطلب ردا من مجلس الأمن الدولي على كوريا الشمالية يشمل عقوبات مالية والحد من التنقلات وفرض قيود تجارية وجوية جديدة".

ويفترض ان تعقد الدول الـ15 الأعضاء في مجلس الأمن الدولي اجتماعا طارئا اليوم بشأن كوريا الشمالية. وكان المجلس تبنى الجمعة الماضية إعلانا غير ملزم يطالب كوريا الشمالية بالعودة إلى المفاوضات السداسية وبالتخلي عن إجراء تجربة نووية.

شينزو آبي: تجربة كوريا الشمالية لا تغتفر (رويترز-أرشيف)

حيثيات التجربة
وقد أبلغت السلطات الصينية الولايات المتحدة بالتجربة النووية لكوريا الشمالية وذلك قبل عشرين دقيقة من إجرائها. وقبل إقدامها على التجربة أبلغت كوريا الشمالية جارتها وحليفتها الصين بذلك.

وفي السياق سجلت أجهزة الاستخبارات في كوريا الجنوبية هزة أرضية بلغت قوتها 3.58 درجات في منطقة هامكيونغ شمال كوريا الشمالية. وقالت كوريا الجنوبية إن لديها أنباء مؤكدة بأن جارتها الشمالية نفذت تهديدها بإجراء تجربة نووية.

كما سجل المعهد الوطني الأميركي للجيوفيزياء هزة أرضية في كوريا الشمالية على بعد 385 كلم شمال شرق بيونغ يانغ وعلى عمق طفيف.

وتقول بيونغ يانغ إن التجربة النووية التي أجرتها اليوم كللت بالنجاح التام وقالت إنها ستساهم في "الدفاع عن السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية ومحيطها".

وأوضحت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية إن "التجربة النووية أجريت بأمان ونجاح بحكمتنا وتقنيتنا 100%". وأضافت أن التجربة أجريت تحت الأرض, وأكدت الوكالة أنه لم يحدث تسرب أو خطر من هذه التجربة.

وقبل التجربة الكورية الشمالية اليوم قامت القوى النووية السبع الكبرى في العالم بـ2047 تجربة ذرية منذ انفجار أول قنبلة من هذا النوع في صحراء نيومكسيكو في الولايات المتحدة في 16 يوليو/تموز 1945.

المصدر : وكالات