قضية قبرص هيمنت على محادثات أردوغان وميركل بأنقرة (الفرنسية)
جددت تركيا موقفها الرافض لفتح مطاراتها وموانئها أمام قبرص قبل أن يرفع الاتحاد الأوروبي الحظر التجاري المفروض ضد القبارصة الأتراك.

وقال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في مؤتمر صحفي مع المستشارة الألمانية إنغيلا ميركل في أنقرة، إن برلين وقفت دائما إلى جانب تركيا في مساعيها للانضمام للاتحاد الأوروبي.

وعبر أردوغان عن اعتقاده أن الدعم الألماني لتركيا سيتواصل خلال فترة رئاسة ألمانيا للاتحاد الأوروبي ابتداء من مطلع العام المقبل.

من جهتها قالت ميركل -التي تعتبر مع أعضاء في حزبها المحافظ من المعارضين لمنح تركيا عضوية كاملة للاتحاد ويحبذون شراكة بين الجانبين- إن فتح الموانئ شرط ضروري كي تحرز تركيا تقدما في محادثات الانضمام للاتحاد الأوروبي.

وأثنت ميركل على العلاقات الألمانية التركية خاصة في المجال الاقتصادي, بالإضافة إلى تحمل البلدين للمسؤولية داخل مهمة الأمم المتحدة فيما يتعلق بحفظ السلام في الشرق الأوسط.
 

يشار إلى أن الاتحاد الأوروبي دعا تركيا إلى احترام تعهداتها بالنسبة لبروتوكول أنقرة الذي وافقت فيه على توسيع اتحادها الجمركي مع الاتحاد ليشمل الدول العشر التي انضمت إلى الاتحاد عام 2004 وبينها قبرص.

 

ولايزال الأتراك يرفضون تطبيق هذا البروتوكول الذي وقع في يوليو/تموز عام 2005 ليشمل قبرص التي لا يعترفون بها ولا يسمحون لسفنها وطائراتها بالوصول إلى المطارات والمرافئ التركية.

المصدر : وكالات