فرق الإنقاذ تنقل جثة أحد ضحايا الانفجار (الفرنسية)
قتل ثمانية أشخاص على الأقل في انفجار بمحطة لتعبئة أسطوانات الأكسجين في ضواحي العاصمة الجورجية تبليسي. وقالت مصادر الشرطة إن عمال الإنقاذ يبحثون عن ضحايا محاصرين تحت الأنقاض لا يعرف مصيرهم.

ووقع الانفجار في حي إيساني سامغورسكي شرقي تبليسي، وطبقا للمعلومات الأولية للشرطة فإن الحادث وقع نتيجة انفجار بالون معبّأ بالأكسجين، مما أدى إلى نشر شظايا ضمن دائرة تتراوح بين  100 و150 مترا، ودمر المبنى الصغير الذي كانت فيه المحطة وحطم نوافذ المباني المحيطة.
 
ويستخدم الجورجيون البنزين والغاز كوقود لسياراتهم. وقد ضربت الشرطة طوقا أمنيا محكما على المنطقة، وأبعدت السكان عنها بسبب وجود عدد من الأسطوانات غير المنفجرة في مكان الحادث.
 
وعزا شهود عيان وعمال في المحطة سبب الانفجار إلى ضعف إجراءات الأمان والإهمال.

المصدر : وكالات