أكثر من 70 هجوما انتحاريا شنها مقاتلون في أفغانستان منذ مطلع العام (رويترز)

أفاد مراسل الجزيرة في إسلام آباد بأن المتحدث باسم حركة طالبان أعلن مسؤولية الحركة عن الهجوم الانتحاري الذي استهدف موكبا عسكريا لقوات الناتو بالعاصمة كابل وأسفر عن إصابة ستة أشخاص منهم ثلاثة جنود بجروح.
 
وقال مراسل الجزيرة في كابل إن انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا استهدف موكبا عسكريا للناتو في طريق مزدحم بكابل, مشيرا إلى أن المنطقة التي وقع بها الانفجار منطقة سكنية وليست عسكرية.
 
من جهته أوضح مصدر أمني أن الانتحاري ترجل وقفز باتجاه قوات الناتو قبل أن يفجر نفسه, مشيرا إلى أن الجرحى الستة تم نقلهم إلى المستشفى.
 
وكان 12 شخصا لقوا مصرعهم وأصيب أكثر من 40 آخرين معظمهم عسكريون في هجوم انتحاري السبت الماضي استهدف مدخل وزارة الداخلية الأفغانية, تبنته حركة طالبان.
 
استهداف مسجد
من جهة أخرى أصيب ثمانية أشخاص في هجوم بقنبلة يدوية على مسجد بشرق أفغانستان الليلة الماضية.
 
وذكرت وكالة الأنباء الإسلامية الأفغانية نقلا عن حبيب الله كبير المسؤولين بمنطقة رودات بإقليم نينجارهار قوله إن الهجوم استهدف مصلين كانوا يؤدون صلاة التراويح بقرية أخوند شرقي جلال أباد.
 
وأضافت الوكالة أن اثنين من المشتبه بهم اعتقلا, غير أن مسؤولا قال إنه لا يعتقد أنهما متورطان في الهجوم.
 
وتوقع حبيب الله أن يكون المهاجمون يسعون إلى تأجيل الانتخابات المقرر انعقادها بالمنطقة وفق برنامج للتضامن الوطني.

المصدر : الجزيرة + وكالات