أمين الأمم المتحدة يتعهد بالحزم والتركيز على الدبلوماسية
آخر تحديث: 2006/10/16 الساعة 07:08 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/10/16 الساعة 07:08 (مكة المكرمة) الموافق 1427/9/24 هـ

أمين الأمم المتحدة يتعهد بالحزم والتركيز على الدبلوماسية

بان يحذر من إساءة فهم فضائل الحياء والتواضع الآسيوية (الفرنسية)

تعهد الأمين العام الجديد للأمم المتحدة بان كي- مون بالحزم، وحذر من الاعتقاد بأنه مسؤول سهل المراس.

 

وقال بان في أول مقابلة رسمية له منذ موافقة الجمعية العامة للأمم المتحدة على تعيينه بالمنصب "قد أبدو غير محب للظهور أو أتحدث بصوت خفيض ولكن هذا لا يعني أنني افتقد القيادة أو الالتزام".

 

وأضاف بان, وهو كوري جنوبي, أن الآسيويين يعتبرون الحياء والتواضع من الفضائل ولكن يجب ألا يساء فهم ذلك. وقال ردا على أسئلة بشأن تقارير نشرت عن أسلوبه الذي جعله خيارا غير مقنع لهذه المهمة, سأتخذ "قرارات حاسمة عندما يكون ذلك ضروريا".

 

الأمين العام الجديد قال أيضا إنه سيسافر كثيرا وسيوكل الكثير من إدارة العمل اليومي البيروقراطي بالأمم المتحدة, التي يبلغ قوام قوة العمل بها 9000 موظف, إلى نائب له.

   

توازن

"
الأمين العام المنتخب للأمم المتحدة: سأحاول إيجاد توازن في عملي كزعيم سياسي وزعيم إداري
"
وفي رد يتسم بالكياسة على تصريحات سفير الولايات المتحدة بالأمم المتحدة جون بولتون التي قال فيها إن على خليفة كوفي أنان أن يركز على الإدارة بشكل أكبر من الدبلوماسية, أوضح أن العبء الإداري للأمين العام كبير جدا "وسأحاول إيجاد توازن في عملي كزعيم سياسي وزعيم إداري".

 

وسيبدأ بان فترته التي تستمر خمسة أعوام, فيما وصفها أنان, بأصعب مهمة في العالم, مع جدول أعمال مكدس يمتد من التهديدات بالانتشار النووي والإرهاب إلى إصلاح الأمم المتحدة نفسها.

 

وفي خطاب القبول الذي ألقاه باللغتين الإنجليزية والفرنسية تذكر بان كيف اختارته مدرسته الثانوية وهو بعمر 12 عاما كي يقرأ رسالة إلى الأمم المتحدة يطلب منها مساعدة الشعب المجري خلال انتفاضة عام 1956. وقال "لم أكد أفهم المعنى الأعمق للرسالة ولكني عرفت أن الأمم المتحدة موجودة للمساعدة وقت الحاجة".

 

وقال في مقابلة صحفية إنه حلم بأن يصبح دبلوماسيا منذ أن كان صبيا، ولكنه لم يتصور أنه يمكن أن يصبح الأمين العام للأمم المتحدة إلا بعد أن أصبح وزيرا للخارجية وأضاف "والآن حققت حلمي".

 

وتغلب بان بسهولة على ستة منافسين للفوز بترشيح مجلس الأمن الدولي لخلافة كوفي أنان الغاني الذي قاد الأمم المتحدة منذ عام 1997.

 

وبان هو ثاني آسيوي يقود المنظمة الدولية، وسوف يتولى مهام منصبه في أول يناير/ كانون الثاني القادم, ولكنه قال إنه يريد أن يبدأ العمل في مرحلة نقل المهام بأسرع ما يمكن, فيما ذكر مساعد له أنه قد ينتقل إلى نيويورك الشهر المقبل.

المصدر : رويترز