أعلن متحدث هندي أن الجولة الثانية من المحادثات مع الصين لحل النزاع الحدودي والقضايا الخلافية بين البلدين بدأت اليوم في بكين.

وذكر متحدث باسم السفارة الهندية في بكين أن المدير العام لوزارة الخارجية الهندية شايام ساران التقى اليوم نائب وزير الخارجية الصيني وو دواي، مضيفا أن النزاع الحدودي المتواصل منذ زمن والإستراتيجيات العسكرية كانا بين مواضيع البحث بين الجانبين.

وتأتي المحادثات الصينية الباكستانية التي تستمر ليومين في إطار مسعى بدأه البلدان العام الماضي لإقامة روابط أوثق بينهما في المجالين الدبلوماسي والاقتصادي.

يشار إلى أن علاقات البلدين الجارين شهدت توترات على خلفية قوة الصين العسكرية المتنامية ودعمها لباكستان التي تعتبر الخصم المباشر للهند، كما وقعت بينهما عام 1962 اشتباكات على طرفي الحدود.

غير أن التبادل التجاري بين البلدين تنامى ليصل 16.3 مليار دولار للعام الجاري، في حين تسعى بكين ونيودلهي لزيادته إلى 30 مليارا بحلول العام 2010.

ودعت الهند الصين إلى إجراء مناورات مشتركة لأسطولي البلدين، إلا أن النزاع الحدودي حال دون تجاوب بكين مع الخطوة.

وعقد مسؤولو البلدين 7 جولات منذ العام 2003 لحل النزاع الذي يشمل منطقة تصل مساحتها 125 ألف كيلومتر مربع.

المصدر : أسوشيتد برس