بلير في زياره لقواته بالعراق الشهر الماضي (الفرنسية)
طالب القائد السابق لقوات الأمم المتحدة في البوسنة الجنرال البريطاني مايكل روس بإقالة رئيس الوزراء توني بلير لدوره في اندلاع الحرب في العراق, وذلك في مقابلة ستبثها يوم الجمعة المقبل شبكة القناة الرابعة التلفزيونية البريطانية.
 
وقال الجنرال روس في المقابلة التي نشر ملخصها بصحيفة ميل أون صنداي اليوم "تجب إقالة بلير، وهذا من شأنه أن يحمل السياسيين على ألا يتعاملوا بخفة مع موضوع جر بلدٍ إلى الحرب".
 
وأكد أنه لم يكن ليخوض الحرب على أسس واهية إلى هذا الحد", معتبرا أن استقالة مسؤول كبير في القوات المسلحة قبل بداية الحرب في مارس/آذار 2003, كانت ربما حملت الحكومة البريطانية على التفكير مرتين قبل إرسال قوات إلى العراق.
 
وأوضحت الصحيفة أن تصريحات الجنرال روس ستظهر في فيلم وثائقي عنوانه "العراق.. فشل حرب", أعده المراسل العسكري السابق لهيئة الإذاعة البريطانية مارتن بل.
 
وتؤيد هذه التصريحات طلبا لإقالة بلير رفعه إلى البرلمان 23 نائبا في نوفمبر/تشرين الثاني 2004 بتهمة تأييده اجتياح العراق وارتكاب "خطأ مهني فادح".

المصدر : الفرنسية