الشرطة اليابانية تستجوب بحارا أميركيا بتهمة قتل يابانية
آخر تحديث: 2006/1/6 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/1/6 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/7 هـ

الشرطة اليابانية تستجوب بحارا أميركيا بتهمة قتل يابانية

الأميرال جيمس كيلي (يسار) يعتذر لليابانيين عما ارتكبه الجندي الأميركي (رويترز)
استجوبت الشرطة اليابانية بحارا أميركيا في اليابان متهما بقتل إمرأة يابانية في مدينة يوكوسوكا حيث تتخذ حاملة الطائرات الأميركية (يو.إس.إس. كيتي هوك) قاعدة لها.

وقال مدير الشؤون العامة في قوات البحرية الأميركية في اليابان المقدم جون والاش إن الشرطة اليابانية استجوبت البحار.

وذكرت وسائل إعلام يابانية أمس الخميس أن البحار الأميركي اعترف أثناء احتجاز البحرية الأميركية له بقتل يوشي ساتو (56) عاما في الثالث من يناير/كانون الثاني.

وقال متحدث باسم شرطة مقاطعة كاناجاوا حيث توجد يوكوسوكا أمس الخميس إن الشرطة ستطالب بتسليم البحار إذا تأكدت تقارير اعترافه.

وعثر على اليابانية تنزف وفاقدة للوعي بجوار مبنى في يوكوسوكا. وقالت الشرطة اليابانية إنها توفيت متأثرة بجراحها.

وفي محاولة لتخفيف الآثار السلبية على صورة الجنود الأميركيين في اليابان قالت البحرية الأميركية إنها فرضت قيودا على حرية أفرادها المتمركزين في يوكوسوكا جنوبي العاصمة اليابانية طوكيو، معلنة بدء ما أسمته "فترة إعادة التفكير" تستمر أربعة أيام لجميع أفراد البحرية الأميركية في اليابان "لإظهار التعاطف الجماعي".

وقدم قائد قوات البحرية الأميركية في اليابان الأميرال جيمس كيلي اعتذاره عن الحادث. كما أبدى سفير الولايات المتحدة في اليابان توماس شيفر أسفه وغضبه الشخصيين من هذا السلوك "غير المتحضر" الذي أدى إلى ما وصفته السفارة بأنه "جريمة حمقاء".

ويسمح اتفاق أميركي ياباني بشأن سلوك أفراد الجيش الأميركي في اليابان بتسليم العسكريين المشتبه فيهم حتى قبل اتهامهم رسميا.

وجاء هذا الاتفاق بعد قيام ثلاثة جنود أميركيين باغتصاب تلميذة يابانية في عام 1995 في جزيرة أوكيناوا الجنوبية والذي أدى إلى احتجاجات ضخمة.

المصدر : وكالات