استبعدت أغلبية المشاركين في استفتاء للجزيرة نت أن تكون تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بالوكالة إيهود أولمرت حول رسم الحدود النهائية لإسرائيل بما في ذلك حدود القدس تراجعا في الفكر الصهيوني.

 

وأعلن أولمرت خلال خطاب ألقاه في مؤتمر هرتزليا قبل أيام أن على إسرائيل أن تسارع إلى ترسيم حدودها على أساس الواقع الديمغرافي القائم على الأرض, ما يعني استبعاد السيطرة على التجمعات السكانية الفلسطينية الكبيرة في الضفة الغربية.

 

واعتبر 69.1% من المشاركين في التصويت أن تصريحات أولمرت لا تمثل تراجعا عن الفكر الصهيوني، في حين خالف هذه المجموعة رأيها 30.9% من المشاركين.

 

وأدلى 27593 من زوار الجزيرة نت بأصواتهم في الاستفتاء المذكور الذي جرى يوم 25 يناير/كانون الثاني الجاري. 

المصدر : الجزيرة