سول تحذر واشنطن من تصعيد ضغوطها على بيونغ يانغ
آخر تحديث: 2006/1/25 الساعة 18:17 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/1/25 الساعة 18:17 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/26 هـ

سول تحذر واشنطن من تصعيد ضغوطها على بيونغ يانغ

الرئيس الكوري الجنوبي سلط الضوء على خلافات محتملة مع الولايات المتحدة (الفرنسية)

حذرت كوريا الجنوبية من وقوع خلافات بينها وبين الولايات المتحدة إذا صعدت الأخيرة ضغوطها على بيونغ يانغ لإرغامها على التخلي عن طموحاتها النووية.

وقال الرئيس الكوري الجنوبي روه مو هيون في مؤتمر صحفي سنوي يعقده بمناسبة حلول السنة القمرية الجديدة، إن حكومته لا تتفق مع ما تقوم به "بعض القوى في الولايات المتحدة" التي تضغط على بيونغ يانغ "ويبدو أنها ترغب في رؤية انهيارها".

وأضاف روه مو هيون "إذا حاولت الإدارة الأميركية حل المشاكل بأساليب كهذه, ستحصل خلافات واختلافات في الرأي بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة".

وفي هذا السياق أيضا نفت كوريا الشمالية مزاعم واشنطن بأنها طلبت من سول مشاركتها في الحرب من أجل القضاء على الأنشطة المالية "غير القانونية" لبيونغ يانغ.

يأتي ذلك ردا على بيان نشرته السفارة الأميركية في سول أمس الثلاثاء قالت فيه إن مسؤولي وزارة الخزانة الأميركية الذين يزورون كوريا الجنوبية طلبوا منها اتخاذ إجراءات صارمة ضد بيونغ يانغ بسبب قيامها بتزوير العملات وغسيل الأموال ونشر أسلحة دمار شامل لتمويل برامجها النووية، حسب زعم واشنطن.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الكورية الجنوبية اليوم إن بيان السفارة الأميركية "لا يعكس بشكل صحيح المحادثات بين الطرفين إذ إنه يبالغ في أهمية بعض النقاط التي أثيرت خلال اللقاء", واصفا النص الأميركي بأنه "مغلوط".

المصدر : وكالات