الملك عبد الله يقوم بأول زيارة من نوعها للصين (الفرنسية)


حل العاهل السعودي اليوم بالعاصمة الصينية بكين، في مستهل جولة آسيوية ستقوده أيضا إلى الهند وماليزيا وباكستان.
 
وسيبحث الملك عبد الله بن عبد العزيز مع قادة الصين شؤون النفط وسبل تأمين الإمدادات.
 
وإضافة إلى القضايا النفطية، ستنصب المباحثات بين الطرفين حول شؤون التعاون العسكري ومكافحة ما يسمى الإرهاب.
 
وستستغرق زيارة العاهل السعودي لبكين أربعة أيام، يلتقي خلالها الرئيس هو جينتاو غدا الاثنين.
 
وتعتبر هذه أول زيارة لملك سعودي إلى الصين منذ إقامة علاقات البلدين الدبلوماسية عام 1990.
 
وقد ارتفعت المبادلات الثنائية بين بكين والرياض بنسبة 39%، لتبلغ 14 مليار دولار بين يناير/كانون الثاني ونوفمبر/تشرين الثاني 2005.
 
وتعتبر الصين أكبر دولة مستهلكة للطاقة عالميا، بينما تمثل السعودية أول مصدر للنفط على المستوى العالمي.
 
وسيزور الملك عبد الله خلال جولته الأولى خارج الخليج منذ اعتلائه العرش, الهند يوم الأربعاء ثم يتوجه يوم 29 يناير/كانون الثاني إلى ماليزيا ومنها إلى باكستان بداية فبراير/شباط.

المصدر : وكالات