طهران ترفض تخصيب اليورانيوم الإيراني في الخارج
آخر تحديث: 2006/1/2 الساعة 13:30 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/1/2 الساعة 13:30 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/3 هـ

طهران ترفض تخصيب اليورانيوم الإيراني في الخارج

طهران استأنفت تحويل اليورانيوم(الفرنسية-أرشيف)

رفضت طهران ضمنيا عرض موسكو بتخصيب اليورانيوم الإيراني في روسيا بهدف تهدئة المخاوف الغربية تجاه البرنامج النووي لإيران.

فقد أعلن الناطق باسم الحكومة الإيرانية غلام حسين إلهام إصرار بلاده على تخصيب اليورانيوم في أراضيها، موضحا في مؤتمر صحفي أن هذا هو الأساس الذي تتعامل بموجبه الحكومة الإيرانية مع العرض الروسي أو أي مقترحات أخرى.

واعتبر رئيس مجلس الأمن القومي في إيران ومسؤول الملف النووي علي لاريجاني الاقتراح الروسي مجرد فكرة غير مكتملة تنطوي على مشاكل كبيرة. وشدد في تصريحات للصحفيين بطهران على ضرورة احترام حق بلاده في امتلاك التكنولوجيا النووية. وقال إن تخصيب اليورانيوم في روسيا يمكن أن يكون فقط أمرا مساندا للبرنامج النووي الإيراني.

وحذر المسؤول الإيراني الأوروبيين من التشدد في المفاوضات التي ستستأنف في الثامن عشر من الشهر الجاري، وأكد أن طهران لديها خططا جاهزة لمواجهة مثل هذا الموقف. كما أشار إلى أن المفاوضات لن تشمل البحوث النووية أو صنع قطع غيار لأجهزة الطرد المركزي من أجل التخصيب.

وتتمسك طهران برفض أي تسوية مع الأوروبيين تتضمن التخلي عن حقها بتخصيب اليورانيوم، وأكدت مرارا أن العملية للأغراض السلمية ولن تصل لمرحلة تصنيع سلاح نووي. ويؤكد المراقبون أن المفاوضات التي بدأت في فيينا الشهر الماضي مازالت في مرحلة جس النبض لتحديد أسس وإطار المحادثات العام ولم تدخل بعد في صلب قضايا الخلاف الرئيسية.

من المتوقع أيضا أن تربط طهران موقفها من اقتراح موسكو بموافقة الأوروبيين على ضم روسيا للمفاوضات لإحداث نوع من التوازن.

المصدر : وكالات