إيران تجدد تهديدها بوقف التعاون مع الوكالة الدولية
آخر تحديث: 2006/1/18 الساعة 00:33 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/19 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الرئاسة التركية: أردوغان وماي يؤكدان ضرورة بذل المجتمع الدولي جهودا مكثفة لحل مسألة القدس
آخر تحديث: 2006/1/18 الساعة 00:33 (مكة المكرمة) الموافق 1426/12/19 هـ

إيران تجدد تهديدها بوقف التعاون مع الوكالة الدولية

أوروبا تعد مشروع قرار لطرحه أمام اجتماع الوكالة الدولية للطاقة الذرية (الفرنسية-أرشيف)

جددت طهران تهديدها بتعليق تعاونها مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية إذا أحيل ملفها النووي إلى مجلس الأمن الدولي.

يأتي ذلك بينما قال مسؤول بريطاني رفيع إن بريطانيا ما زالت مقتنعة بضرورة إحضار إيران أمام مجلس الأمن بسبب برنامجها النووي، مضيفا أن لندن بدأت بإعداد مشروع قرار بهذا الشأن.

وأضاف المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه "تقييمنا (للوضع) أن الإيرانيين يلعبون مع العرض الروسي لأسباب تكتيكية"، في إشارة إلى العرض الروسي بتخصيب اليورانيوم الإيراني على أراضيها.

وأشار المسؤول نفسه إلى أن "وزراءنا أصبحوا على قناعة أننا بحاجة لإشراك مجلس الأمن" في القضية الإيرانية.

وتابع أن بلاده تعد مشروع قرار لتقديمه أمام اجتماع الوكالة الدولية في 2 و3 فبراير/ شباط القادم ولكن المشروع لم يوزع سوى على حكومات بريطانيا وفرنسا وألمانيا.

ولكن مسؤولا بريطانيا رفيعا آخر رفض الكشف عن اسمه قال إن إحالة الملف الإيراني النووي إلى مجلس الأمن "لن يؤدي مباشرة إلى فرض عقوبات" على إيران.

"
إسرائيل ترسل وفدا من الخبراء والأمنيين المختصين بالقطاع النووي إلى موسكو لبحث ملف طهران النووي
"
تحرك إسرائيلي
في غضون ذلك يستعد وفد إسرائيلي من أمنيين ومختصين بالقطاع النووي للتوجه مساء اليوم إلى موسكو بأمر من رئيس الوزراء بالوكالة إيهود أولمرت لبحث البرنامج النووي الإيراني.
 
وقال مسؤول رفيع في رئاسة الحكومة إن "الزيارة قررها قبل شهرين رئيس الوزراء أرييل شارون وتهدف لتبادل وجهات النظر والمعلومات حول مدى تقدم البرنامج النووي الإيراني".
  
وأضاف أن "زيارة العمل" هذه تقررت بعد زيارة قام بها إلى واشنطن منذ شهرين الوزير بدون حقيبة تساحي هانغبي الذي كلف تحريك الحوار الإستراتيجي بين إسرائيل والولايات المتحدة.
 
وأوضح المسؤول أن إسرائيل تؤيد فرض مجلس الأمن الدولي عقوبات اقتصادية على إيران إذا واصلت أبحاث برنامجها النووي رغم الضغوط الدبلوماسية الدولية.
 
تحرك دولي
ويتزامن التحرك الإسرائيلي مع تحركات دولية في هذا الإطار, حيث عقد مسؤولون أوروبيون وروس وصينيون وأميركيون في لندن أمس اجتماعا لبحث التعامل مع إيران، ولكن دون التوصل إلى اتفاق تام.
 
وقال جيرنوت أيرلر نائب وزير الخارجية الألماني في تصريح تلفزيوني إنه تم الاتفاق على عقد اجتماع طارئ للوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا يوم الثاني من فبراير/ شباط القادم.
 
ولكنه أوضح أنه لا تزال هناك خلافات بين الدول التي التقت في لندن بخصوص فحوى قرار يحيل ملف إيران إلى مجلس الأمن الدولي وبخصوص الهدف المرجو من مثل هذا القرار.

في سياق متصل أعرب مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا أمس عن ثقته بأن موسكو وبكين ستدعمان مساعي الاتحاد لإحالة الملف الإيراني.

في هذه الأثناء قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن موقف بلاده من الملف النووي الإيراني بات قريبا من مواقف الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، لكنه شدد على ضرورة أن يعالج هذا الملف دون أي خطوات "مفاجئة وخاطئة".

كما ناشدت وزارة الخارجية الصينية المجتمع الدولي التحلي بالصبر في التعامل مع برنامج طهران النووي. وقال كونج كوان الناطق باسم الخارجية الصينية إن على كل الأطراف أن تفعل كل ما بوسعها لإحياء المفاوضات المتجمدة بين طهران ودول الاتحاد الأوروبي الثلاث.

المصدر : وكالات