أغلبية أوريو في الكونغرس أمنت لها الحماية من المساءلة (رويترز)
رفض مجلس النواب الفلبيني نهائيا اليوم الثلاثاء الدعوى التي تطالب بإقالة الرئيسة غلوريا أرويو المتهمة خصوصا بالتزوير في الانتخابات, ما يزيل كل تهديد لولايتها الرئاسية.

ووافق على القرار أكثر من نصف النواب الـ236 في المجلس.

وكانت اثنتان من الشكاوى العديدة المرفوعة على أوريو رفضتا في 31 أغسطس/ آب بـ48 صوتا مقابل أربعة أصوات من قبل لجنة القضاء في المجلس.

وقالت المعارضة إنها ستواصل حملتها ضد الرئيسة من خلال المحاكم والشارع الفلبيني. وتتهم المعارضة أوريو باستخدام أغلبيتها البرلمانية لتعطيل التحقيق معها.

من جهة أخرى قالت الرئيسة الفلبينية السابقة كورازون أوكينو إنها ستنضم اليوم إلى آلاف المتظاهرين أمام مبنى الكونغرس للمطالبة باستقالة الرئيسة أوريو.

المصدر : وكالات