أنان يكلف المجموعة بتقرير بشأن التطرف واحترام الحضارات (الفرنسية-أرشيف)
عين الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان مجموعة استشارية تعمل على التحالف بين الحضارات في مبادرة تهدف إلى تجسير الهوة بين العالم الإسلامي والشعوب الغربية.
 
وقالت ماري أوكاب المتحدثة باسم نائب الأمين العام إن المجموعة مكونة من 18 عضوا تم اختيارهم من قبل كوفي أنان وأعلن عنهم بعد استشارات مكثفة مع خبراء بهذا الشأن.
 
وتهدف مبادرة التحالف، التي طرحتها إسبانيا وتركيا، إلى تجاوز الشكوك المتبادلة ومخاوف سوء الفهم بين العالم الإسلامي والمجتمعات الغربية التي تستغل من قبل المتطرفين حول العالم.
 
وسيتقاسم المدير العام السابق لليونيسكو الإسباني فدريكو مايور ووزير الدولة التركي مهميت آيدين رئاسة المجموعة.
 
وستعقد المجموعة أول اجتماع لها في نوفمبر/ تشرين الثاني القادم، ومن المتوقع أن تقدم تقريرا إلى أنان في النصف الثاني من العام 2006 حول سبل مواجهة التطرف ونشر الاحترام المتبادل بين الحضارات والثقافات.
 
وتتشكل المجموعة الاستشارية من حرم أمير دولة قطر الشيخة موزة بنت ناصر المسند والرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي ورئيس الوزراء السنغالي السابق مصطفى نياسي ووزير الخارجية الفرنسي السابق هوبرت فيدرين وآخرين.

المصدر : أسوشيتد برس