الهجرة غير الشرعية تتركز عبر الحدود الأميركية المكسيكية (رويترز)
أفادت دراسة أميركية نشرت أن الهجرة الشرعية وغير الشرعية إلى الولايات المتحدة انخفضت بشدة منذ عام 2001.

وجاء في الدراسة التي نشرها معهد بيو هيسبانيك أن عدد المهاجرين القادمين إلى الولايات المتحدة كل عام سواء بشكل قانوني أو غير قانوني, تزايد بشكل كبير ابتداء من منتصف التسعينيات ووصل ذروته نهاية العقد, ثم تراجع بشكل كبير بعد عام 2001.

وأشارت إلى أنه في عامي الذروة وهما 1999 و2000, تجاوز عدد المهاجرين الذين دخلوا البلاد 1.5 مليون مهاجر كل عام.

وفي عامي 2002 و2003, انخفض العدد إلى 1.1 مليون. وعاد حسب الدراسة إلى الارتفاع عام 2004 ليصل إلى 1.2 مليون مهاجر.

وقال جيفري باسيل وروبرتو سورو اللذان أعدا الدراسة إنه رغم هذه الزيادة بأعداد المهاجرين, فإن معظم البيانات تظهر أن تدفق المهاجرين هو في مستويات تشابه تلك التي وصلت إليها منتصف التسعينيات ولا تزال أقل بكثير من المستويات التي وصلت إليها بين الأعوام 1999 و2000.

المصدر : الفرنسية