شرودر وميركل قد ينهيان الخلاف ويتقاسما فترة الرئاسة (رويترز)
بعد أن أبدى المستشار الألماني غيرهارد شرودر أمس الأحد ولأول مرة استعداده لتشكيل ائتلاف كبير يجمع بين الاشتراكيين والمسيحيين بدأ التحالف المسيحي المعارض قبل مفاوضات الطرفين اليوم الاثنين في زيادة الضغط على الحزب الاشتراكي الحاكم وتأكيد ضرورة تولي أنجيلا ميركل منصب المستشار فورا ولمدة أربع سنوات كاملة.

وقال رئيس حكومة ولاية السار بيتر موللر في تصريحات صحفية إن الائتلاف الكبير لن يتم إلا في ظل وجود أنجيلا ميركل كمستشارة جديدة ولفترة كاملة، وأضاف "إذا كان ثمن الائتلاف مع الاشتراكيين هو التخلي عن ميركل فلن ندفع هذا الثمن". واستبعد موللر تقاسم فترة المستشارية بين ميركل وشرودر.

وفي الوقت نفسه أكد كريستوف بور رئيس الحزب المسيحي الديمقراطي في ولاية راين لاندبفالس أن على المستشار شرودر إدراك أن التحالف المسيحي لن يشارك في الائتلاف إلا بعد اختيار ميركل كمستشار للبلاد.

من جانبه حذر رئيس حكومة ولاية "ساكسونيا أنهالت" فولفجانغ بومر الحزب الاشتراكي الحاكم من الاعتراض على ترشيح ميركل لمنصب المستشار، وذكر لصحيفة زود دويتشه تسايتونغ الصادرة اليوم أنه في حال إصرار الحزب الحاكم على الاعتراض على ميركل فسيثبت للجميع أن الحزب لا يهتم بإيجاد حل لإنقاذ البلاد وإنما يفكر في مصالح أفراده.

ومن ناحية أخرى أعرب فولفجانغ شويبله نائب رئيس المجموعة البرلمانية للحزب المسيحي الديمقراطي عن تفاؤله إزاء إمكانية تشكيل ائتلاف مع الاشتراكيين خلال الشهر الجاري تتزعمه أنجيلا ميركل. ورفض شويبله التدخل في شؤون الاشتراكيين وقال "نحن لم نقل إن المستشار شرودر غير مسموح له أن يصبح نائبا للمستشار".

وكانت صحيفة زود دويتشه تسايتونغ أشارت إلى ميل قيادات الحزب الاشتراكي الحاكم لتشكيل ائتلاف مع التحالف المسيحي مع احتفاظ شرودر بمنصب المستشار لمدة عام ونصف فقط حتى أبريل/نيسان 2007، وتصبح ميركل خلال فترة شرودر نائبة للمستشار وبعدها تتولى منصب المستشار لمدة عامين ونصف.

وأوضح شرودر أمس أنه يحبذ تشكيل ائتلاف موسع بين الحزب الديمقراطي الاشتراكي الذي يتزعمه وحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي, بهدف كسر جمود الموقف السياسي عقب الانتخابات التي أجريت الأسبوع الماضي وأسفرت عن نتائج غير حاسمة.

غير أن شرودر رفض في مقابلة مع التلفزيون الألماني تقديم تنازلات لحزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي المحافظ وشقيقه في ولاية بافاريا حزب الاتحاد الاجتماعي المسيحي في هذه المرحلة.

المصدر : وكالات