صربيا تسلم إسبانيا مشتبها فيه بتفجيرات مدريد
آخر تحديث: 2005/9/25 الساعة 17:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/25 الساعة 17:43 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/22 هـ

صربيا تسلم إسبانيا مشتبها فيه بتفجيرات مدريد

القاعدة تبنت تفجيرات مدريد ردا على إرسال إسبانيا قواتها للعراق (رويترز-أرشيف)
قالت السلطات الإسبانية إن صربيا سلمتها اليوم مشتبها فيه رئيسيا بتفجيرات قطارات مدريد كانت اعتقلته بأحد محطات القطار في العاصمة بلغراد.

وكان الأمن الصربي اعتقل المغربي عبد المجيد بوشار (22 عاما) في يونيو/حزيران الماضي ولم يكن بحوزته وثائق تثبت شخصيته وادعى أنه عامل عراقي مهاجر، وتم ترحيله اليوم إلى مدريد بعد طلب السلطات الإسبانية تسليمه إليها.

وتشتبه السلطات الإسبانية بأن بوشار تربطه علاقة قوية بزعماء الخلية المسؤولة عن التفجيرات التي تبنتها جماعة قالت إنها فرع من تنظيم القاعدة، وبأنه قد يكون ضالعا فيها بشكل مباشر.

كما ذكرت الشرطة الإسبانية أن بوشار كان في منزل أحد المشتبه فيهم في أحد ضواحي مدريد ولدى خروجه لمح الشرطة فصاح باللغة العربية منذرا رفاقه ثم ولى هاربا.

وأشارت إلى أن الأمن الإسباني طوق البناء بعد ساعات قليلة على هرب بوشار إلا أن رجال الخلية فجروا أنفسهم قبل اقتحام المنزل، ووجدت أشلاء سبعة منهم فيما قضى رجل شرطة في الحادث.

وأفادت الشرطة بأنه عثر على جواز سفر بوشار في أنقاض المنزل الذي تم تفجيره وكذلك على بصمات يديه على حقيبة للقنابل.

وقد أصدر قاضي التحقيق الإسباني أمرا بسجن 31 شخصا معظمهم مغربيون أو إسبانيون من أصول مغربية، فيما أطلق سراح نحو 70 آخرين بعد استجوابهم مع تصنيفهم "مشتبه فيهم".

يذكر أن القاعدة تبنت تفجيرات قطارات مدريد التي وقعت في 11 مارس/ آذار 2004 وأدت لمقتل 191 شخصا وجرح نحو 1500 آخرين ردا على تحالف إسبانيا مع الولايات المتحدة وإرسالها قوات للعراق.

المصدر : أسوشيتد برس