دعوة للتصويت بقوة في بولونيا وتحذير من التحول لليمين
آخر تحديث: 2005/9/23 الساعة 16:53 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/23 الساعة 16:53 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/20 هـ

دعوة للتصويت بقوة في بولونيا وتحذير من التحول لليمين

دونالد توسك زعيم حزب البرنامج المدني الذي تصدر استطلاعات الرأي (الفرنسية)
 دعا الرئيس البولوني ألكسندر كفازينييفسكي إلى مشاركة قوية في انتخابات الأحد القادم التشريعية, في وقت أشارت فيه استطلاعات الرأي إلى أنها لن تتجاوز 40%.
 
وقال في خطاب بثته الإذاعة البولونية "دعونا نتوجه إلى صناديق الاقتراع", محذرا في الوقت نفسه من أن تسقط بولونيا في معسكر اليمين.
 
واعتبر كفازينييفسكي الذي كان عضوا في تحالف اليسار الديمقراطي الحاكم (الحزب الشيوعي سابقا) أن أي فوز ساحق يحققه أي حزب "سيعني انتصار جانب واحد, وكل انتصار لجانب واحد سيكون أمرا خطيرا لأنه يحمل بذور العجرفة والأخطاء".
 
وأكد ثقته في أن "يخفف الناخبون حدة هذا الانتصار", فيما أشارت استطلاعات الرأي إلى أن حزبه سيمنى بالهزيمة -بسبب اتهامات بالفساد- أمام حزب القانون والعدالة (وسط اليمين) وحزب البرنامج المدني اللذين قد يشكلان حكومة تحالف.
 
وأشار استطلاعان للرأي نشرا اليوم إلى أن حزب "البرنامج المدني -الذي ركز على مسألة خفض الضرائب- سيحصل على نحو 32% من أصوات الناخبين مقابل 30% لحزب القانون والعدالة.
 
وناقش زعماء الحزبين في الأيام الأخيرة فرص تشكيل حكومة تحالف بينهما وحذرا من الإضرار بهذه الفرص, وهو أمر مستبعد قبل انتخابات الرئاسة التي تنطلق بعد أسبوعين.
 
وإضافة إلى حزبي القانون والعدالة والبرنامج المدني, أشارت استطلاعات الرأي إلى عدد آخر من الأحزاب بإمكانها تجاوز عتبة الـ5% اللازمة لدخول البرلمان المشكل من 460 مقعدا, بما فيها تحالف اليسار الديمقراطي وحزب المزارعين وعصبة العائلات البولونية ذات الاتجاه الوطني الكاثوليكي.
المصدر : وكالات