الغموض يلف المحادثات السداسية الخاصة بالنووي الكوري
آخر تحديث: 2005/9/19 الساعة 07:21 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/19 الساعة 07:21 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/16 هـ

الغموض يلف المحادثات السداسية الخاصة بالنووي الكوري

مصير مجهول اكتنف نتائج محادثات بكين السداسية (الفرنسية) 

لف الغموض مصير اليوم الأخير من المحادثات السداسية الخاصة بالملف النووي لكوريا الشمالية التي تعقد بالصين بحضور ممثلي الولايات المتحدة وروسيا واليابان إلى جانب الكوريتين.

وأعلنت وكالة الأنباء الصينية الرسمية فجر اليوم الاثنين تأجيل محادثات اليوم السابع والأخير, دون أن تشير إلى أي موعد جديد, ودون الكشف عن أي أسباب.

وكان رئيس الوفد الأميركي كريستوفر هيل قد أشار في وقت سابق إلى أن الجولة الأخيرة سوف تعقد حتى في حالة عدم حل الخلافات مع كوريا الشمالية بشأن مصير برنامجها النووي.

وقد رحبت الولايات المتحدة بالاقتراح الذي تقدمت به الصين في المحادثات السداسية ووصفته بأنه حل جيد للخلافات العالقة مع بيونغ يانغ التي وصفتها بأنها صعبة ولكنها ليست عصية على الحل.

ولم يكشف المسؤول الأميركي أي تفاصيل عن المقترح الصيني، لكن رئيس الوفد الروسي أكد أن المقترح يقر بحق بيونغ يانغ في امتلاك طاقة نووية سلمية إذا تخلت عن برامجها للأسلحة النووية والتزمت بالتفتيش.

من جهته قال رئيس الوفد الياباني كينيشيرو ساساي إن المقترح الصيني ربما يقود إلى انفراج من حالة الجمود الحالية التي تمر بها المحادثات، مشيرا إلى أن بعض التقدم قد أحرز في الساعات الماضية.

في المقابل أعلنت بيونغ يانغ رفضها القاطع للتخلي عن أسلحتها النووية قبل أن تتلقى ضمانات أمنية من واشنطن ومساعدات في مجال الاقتصاد والطاقة.

ووصف المتحدث باسم الوفد الكوري الشمالي هيون هاك يونغ مطالبة بلاده بالتخلي عن خيار الردع النووي بأنه "طلب ساذج"، مؤكدا أن حيازة بلاده لهذا السلاح هي للدفاع عن النفس.

وفي سبيل تبديد المخاوف الأميركية من المشاريع النووية الكورية الشمالية اقترح مسؤول كوري شمالي إدارة مشتركة لمفاعل يعمل بالماء الخفيف، مبديا استعداد بلاده لقبول عمليات تفتيش دولية عليه.

وبالمقابل رفضت بيونغ يانغ عرضا من سول لإمداد الشطر الشمالي بما يصل 2000 ميغاواط من الكهرباء، وأصرت على حيازة مفاعل نووي للأغراض السلمية.

يشار في هذا الصدد إلى أن فشل المحادثات السداسية قد يدفع الولايات المتحدة لتنفيذ تهديدها بإحالة الأمر إلى مجلس الأمن الدولي والسعي لفرض عقوبات, الأمر الذي اعتبرته كوريا الشمالية من قبل بمثابة إعلان حرب.
المصدر : وكالات