شرودر ومركيل يخوضان اليوم الأخير للحملة الانتخابية
آخر تحديث: 2005/9/17 الساعة 18:37 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/17 الساعة 18:37 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/14 هـ

شرودر ومركيل يخوضان اليوم الأخير للحملة الانتخابية

مركيل في حالة فوز تكتلها ستكون المرأة الأولى التي تتولي منصب المستشار (رويترز)
ينهي المستشار الألماني الاشتراكي الديمقراطي غيرهارد شرودر ومنافسته المحافظة أنغيلا مركيل اليوم حملتهما لخوض الانتخابات التشريعية المبكرة غدا الأحد فيما لا تزال شكوك كبيرة تحوم حول نتيجة الاقتراع.

ففي هذا اليوم الأخير من الحملة الانتخابية قبل حسم نتيجتها في صناديق الاقتراع يشارك شرودر في مهرجانين انتخابيين، حيث يلقي كلمة في ركلينغهاوزن في حوض رور الصناعي, المعقل التقليدي للاشتراكيين الديمقراطيين.

وسينتقل شرودر بعد ذلك إلى فرانكفورت العاصمة المالية لألمانيا التي يسيطر عليها المحافظون. وربما سيلتقي في هذه المدينة بمنافسته مركيل رئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي التي تقوم بزيارة المعرض الدولي للسيارات قبل مهرجانها الأخير في بون العاصمة الفدرالية السابقة.

وغدا الأحد واعتبارا من الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي يتوجه الناخبون الألمان المقدر عددهم بـ 61.9 مليونا إلى صناديق الاقتراع ليختاروا ممثليهم في البرلمان ومن ثم الغالبية التي ستحكم البلاد.

وقال مراسل الجزيرة في برلين إن استطلاعات الرأي تشير إلى حصول الحزب الاشتراكي الديمقراطي الذي ينتمي له شرودر والتكلتل المحافظ بزعامة مركيل على نتائج متقاربة مما يعزز حالة من الشك والترقب قبل ساعات من بدء التصويت، لكنه أضاف أن كل الاحتمالات تبقى مفتوحة خاصة وأن 20% إلى 25% من الألمان كانوا لم يحسموا خيارهم بعد وفقا لتلك الاستطلاعات.

وتشير التوقعات التي نشرتها مؤسسة فورسا الجمعة إلى أن الحزب الاشتراكي الديمقراطي يحظى بـ 32 إلى 34% من نوايا التصويت وحليفه حزب الخضر بـ 6 إلى 7%.

أما حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي الذي تتزعمه مركيل وحليفه الاتحاد المسيحي الاجتماعي فقد يحصلان على 41% أو 43% فيما أشارت التوقعات إلى نيل الحزب الليبرالي الديمقراطي على 7% إلى 8%. وأخيرا أعطت الاستطلاعات الحزب اليساري الجديد ما بين 7 و8% من نوايا التصويت.

وبناء على هذه المعطيات يحتمل أن تفضي هذه الانتخابات إلى تشكيل تحالف كبير بين الاتحاد المسيحي الديمقراطي بزعامة مركيل والحزب الاشتراكي الديمقراطي الذي ينتمي له شرودر، إذ تقضي اللوائح بالحصول على 48.5% من الأصوات على الأقل لتحقيق الغالبية المطلقة لمقاعد مجلس النواب.

المصدر : الجزيرة + وكالات