التفجيران وقعا بعد أقل من شهر من انفجار استهدف موكب رئيس وزراء أنغوشيا (رويترز)
شهد إقليم أنغوشيا الروسي المحاذي للشيشان اليوم عمليتي تفجير أدت إحداهما إلى إصابة رجل شرطة, فيما استهدفت الثانية أنبوبا لنقل الغاز.

وذكر متحدث باسم وزارة الداخلية الروسية أن ضابطا في الشرطة أصيب في مدينة مالغوبك الأنغوشية عندما انفجرت قنبلة مزروعة على جانب طريق أثناء مرور سيارته.

وأفادت وكالة إنترفاكس بأن انفجارا وقع جراء زرع قنبلة على طريق محاذ لأنبوب لنقل الغاز على الحدود بين إقليم أنغوشيتا الروسي وجمهورية شمال أوسيتسا.

ولم تقدم إنترفاكس أي معلومات إضافية حول الأضرار الناجمة عن الانفجار.

يشار إلى أن عمليات المقاتلين الشيشان على قوات الجيش والشرطة الروسية تشمل منذ نحو عشر سنوات منطقتي أنغوشيتا وداغستان المجاورتين للشيشان.

وكان رئيس وزراء إقليم أنغوشيا إبراهيم ملساغوف قد نجا قبل أقل من شهر  من محاولة اغتيال أثناء مرور موكبه, في حين قتل في الهجوم مرافقه الشخصي.

المصدر : رويترز