الوفد الكوري الجنوبي يغادر موقع المحادثات (رويترز)
أعلنت الصين أن الأطراف الستة المشاركة في المحادثات السداسية بشأن الأزمة النووية مع كوريا الشمالية اتفقت اليوم الأحد على توقف المحادثات ثلاثة أسابيع على أن تستأنف في الأسبوع الذي يبدأ في 29 أغسطس/آب.

وقال رئيس الوفد الصيني وو داوي في مؤتمر صحفي في نهاية المحادثات "إن الدول المعنية أكدت مجددا عزمها على جعل شبه الجزيرة الكورية منزوعة السلاح النووي بالسبل السلمية".

وأضاف أن خطوة تعليق المحادثات اتخذت لإعطاء المفاوضين فرصة للعودة إلى عواصمهم للتشاور.

واخفقت المحادثات في التوصل إلى اتفاق بشأن بيان مشترك مع تشبث بيونغ يانغ بمطلبها بإبقاء البرامج النووية لأغراض سلمية.

وحاولت الكوريتان والولايات المتحدة واليابان وروسيا والصين طوال 13 يوما التوصل لاتفاق بشأن بيان كان سينص على إنهاء البرامج النووية الكورية الشمالية مقابل حصولها على مساعدات في مجال الطاقة وضمانات أمنية وإنهاء الأزمة التي بدأت قبل ثلاث سنوات.

وقد عقد وفود ست دول -كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية والصين واليابان والولايات المتحدة وروسيا- محادثات ماراثونية منذ 26 تموز/يوليو من دون أن يتمكنوا من التوصل إلى اتفاق.

ورفضت كوريا الشمالية توقيع نص يقترح عليها مساعدة اقتصادية وتطبيع علاقاتها مع الولايات المتحدة واليابان لقاء تفكيك منشآتها النووية.

وهذه الجولة الرابعة هي الأطول منذ بدء العملية في أغسطس/آب 2003 لكي تتخلى كوريا الشمالية عن طموحاتها النووية.

المصدر : وكالات