البحرية الروسية طلبت مساعدة بريطانية وأميركية لإنقاذ طاقم الغواصة (الفرنسية)

تسابق فرق الإنقاذ الزمن لانتشال غواصة روسية علقة في شباك بقاع المحيط الهادئ وعلى متنها سبعة بحارة. وقد انضمت الولايات المتحدة وبريطانيا إلى تلك الجهود، حيث وصلت إلى شبه جزيرة كمشاتكا بأقصى الشرق الروسي طائرتا شحن بريطانية وأميركية تحملان على متنهما مركبتا غوص.

وتحمل الطائرة البريطانية غواصة من نوع سكوربيو تعمل بالتحكم عن بعد ولها القدرة على النزول إلى عمق 925 مترا تحت سطح البحر. أما الطائرة الأميركية فتوجد على متنها مركبة سوبر سكوربيو التي تعمل عن طريق التحكم عن بعد على عمق كبير تحت سطح الماء.

وتعلق معظم الآمال الآن على قطع المركبات البريطانية والأميركية أسلاك شباك الصيد التي تعرقل حركة الغواصة الروسية.

في هذه الأثناء بدأت فرق الإنقاذ على متن سفن في المنطقة بإنزال أجهزة مراقبة ورافعات إلى موقع الغواصة الغارقة "إي إس 28" والموجودة على عمق 190 مترا تحت سطح الماء في خليج كمشاتكا، وذلك في محاولة لسحب الغواصة إلى مياه أكثر ضحالة لإجلاء طاقمها العالق بداخلها.



كميات الأوكسجين
في سياق متصل نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن الأميرال فيكتور فيدوروف قائد أسطول المحيط الهادئ الروسي قوله إن آخر اتصال مع الغواصة الغارقة يظهر أن كميات الأوكسجين تكفي الطاقم حتى يوم الثلاثاء الساعة الثانية بعد الظهر بالتوقيت المحلي (الواحدة بعد الظهر بتوقيت غرينتش).

غواصة روسية مشابهة لتلك العالقة في عمق المحيط الهادئ (الفرنسية)
وأشارت تقديرات روسية أولية أول أمس إلى أن لدى طاقم الغواصة كمية من الأوكسجين تكفي لأربعة أيام، غير أنها عادت أمس وذكرت أن هذه الكمية تكفي لحوالي 24 ساعة فقط.

وفيما يتعلق بحالة طاقم الغواصة الغارقة أبلغ مسؤولو البحرية أن أفراد الطاقم في "وضع مرض" وهم يحاولون الحفاظ على الأوكسجين بالقيام بالحد الأدنى من الحركة.

وإذا صدقت معلومات قائد أسطول المحيط الهادئ الأخيرة فإن ذلك سيمنح فرق الإنقاذ الروسية والأميركية والبريطانية يوما ونصف لمحاولة إنقاذ الغواصة وطاقمها.

وكانت الغواصة الروسية تقوم بمهمة روتينية في خليج بيريزموفايا جنوب مدينة بتروبافلوفسك كمتشاتسكي الروسية عندما علقت مروحتها بحبل لزورق صيد بعمق 190 متر ولم تتمكن من الصعود بعدها.

والغواصة العالقة مخصصة لعمليات الإنقاذ, وهي صغيرة الحجم يبلغ وزنها 55 طنا وطولها 13 م وعرضها خمسة أمتار.

ويذكر حادث الغواصة الروسية بمأساة الغواصة كورسك التي غرقت أثناء مناورات في بحر برانتس يوم 12 أغسطس/آب 2000 وقتل على متنها 118 بحارا.

المصدر : وكالات