مقترحات نووية إيرانية للأوروبيين خلال شهر
آخر تحديث: 2005/8/26 الساعة 21:08 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/26 الساعة 21:08 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/22 هـ

مقترحات نووية إيرانية للأوروبيين خلال شهر

علي لاريجاني وعد باقتراحات جديدة لحل الأزمة النووية مع الولايات المتحدة وأوروبا (الفرنسية) 
 
قالت إيران إنها ستقدم مقترحات جديدة حول المفاوضات مع الأوروبيين بشأن الملف النووي خلال شهر واحد.
 
وقال كبير مفاوضي إيران في المسألة النووية علي لاريجاني بعد اجتماع عقده في فيينا مع المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي إن الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد بحاجة إلى شهر "لصياغة مقترحات جديدة".
 
وأضاف لاريجاني أن إيران لم تستبعد مفاوضات إضافية مع الاتحاد الأوروبي رغم تعليق محادثات بهذا الخصوص في نهاية الشهر للاحتجاج على إعلان طهران استئناف نشاطاتها النووية في الثامن من الشهر الجاري.
 
استئناف تخصيب اليورانيوم في أصفهان أثر سلبا على المفاوضات مع الأوروبيين (الفرنسية)
دول أخرى

وكان المسؤول الإيراني أعرب في تصريحات نقلها التلفزيون الإيراني الخميس عن استعداد إيران للتفاوض مع أعضاء آخرين في مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية من دول أوروبية أخرى غير بريطانيا وفرنسا وألمانيا ومن حركة عدم الانحياز.
 
من جهته قال المتحدث باسم المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي أغا محمدي إن توسعة نطاق المحادثات النووية لتشمل دولا أخرى تأتي في إطار مبادرة جديدة من جانب الرئيس أحمدي نجاد.
 
إلا أن الولايات المتحدة الأميركية كانت قد رفضت اليوم أي تشكيك من طهران في شرعية الدول الأوروبية المفاوضة. وقال الناطق باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك "ندعم المفاوضات التي تجريها الدول الأوروبية الثلاث. ونعتقد أنها المنتدى المناسب مع السبل المناسبة لحل هذه المشكلة".
 
ومن المقرر أن تصدر الوكالة الذرية في اجتماعها المرتقب في سبتمبر/أيلول القادم تقريرها بشأن الملف النووي الإيراني الذي يمكن أن يكون تقريرا حاسما في موضوع إحالته إلى مجلس الأمن.
 
وقال دبلوماسيون من الاتحاد الأوروبي إن الأوروبيين والأميركيين استطلعوا إمكانية عقد اجتماع طارئ لمجلس محافظي الوكالة قبل 19 سبتمبر/أيلول المقبل لكن الدول النامية في مجلس المحافظين المؤلف من 35 عضوا بالإضافة إلى الصين وروسيا اعترضت على الفكرة.
 
انتصار
وفي هذا السياق قال رئيس مجلس صيانة الدستور آية الله أحمد جنتي إن إيران "انتصرت" في الملف النووي.
 
وقال آية الله جنتي خلال صلاة الجمعة "في الملف النووي انتصرنا ولم تنتصر أميركا. عليهم أن يدركوا ذلك. اليوم لا أساس للفظاظة الأميركية في العالم وخصوصا حيال إيران".
 
وأضاف الزعيم الإيراني المحافظ "ليس المهم أن يقفوا في وجهنا ويوجهون التهم إلينا ويضعون العقبات أمامنا. يمكن لكل ذلك أن يلجمنا لكنه لن يوقفنا" عن تحقيق هدفنا.
المصدر : وكالات