تقرير سري ينتقد أداء مسؤولين في CIA قبل 11 سبتمبر
آخر تحديث: 2005/8/26 الساعة 14:41 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/26 الساعة 14:41 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/22 هـ

تقرير سري ينتقد أداء مسؤولين في CIA قبل 11 سبتمبر

انتقد تقرير حول عمل وكالة الاستخبارات الأميركية قبل هجمات 11 سبتمبر/أيلول أداء مسؤولين سابقين وحاليين في CIA.
 
وقالت نيويورك تايمز في عددها الصادر نهار اليوم إن الانتقاد الشديد في التقرير السري جدا والذي سلم أمس إلى الكونغرس -الذي طلبه قبل ثلاث سنوات- وجه انتقادا إلى مدير CIA السابق جورج تينت الذي استقال قبل عام بعد سبع سنوات من ترؤسه الوكالة.
 
وألقى التقرير باللائمة على تينيت في عدم التصدي لخطر القاعدة في السنوات التي سبقت هجمات 11 سبتمبر/أيلول رغم أنه كتب عام 1998 مذكرة إلى وكالات الاستخبارات اعتبر فيها أن الولايات ?لمتحدة في حالة حرب مع القاعدة.
 
كما يوجه التقرير الذي أعده المفتش العام في وكالة الاستخبارات جون هيلغيرسون انتقادا إلى نائب قائد العمليات السابق في CIA جيمس بافيت والمدير السابق لمركز مكافحة الإرهاب كوفر بلاك.
 
وقال مسؤولون سابقون في وكالة الاستخبارات الأميركية إن النسخة الأولى من التقرير اعتبرت أن التركيز على ملاحقة بن لادن ضيع على CIA فرص تجنيد عملاء في مستويات دنيا على هامش القاعدة كان بإمكانهم مساعدتها في التعرف على عملها الداخلي.
 
كما انتقد التقرير عدم ترجمة آلاف الصفحات من الرسائل التي تم التقاطها وكتبت بالعربية.
 
ويدعو التقرير مدير CIA الحالي بورتر غوس إلى إنشاء "مجالس محاسبة" للخروج بتوصيات بمعاقبة من تثبت مسؤولياتهم والذين سيذكرون بوظائفهم لا بأسمائهم, وإن توقع مسؤولون ألا تتجاوز العقوبة رسالة توبيخ.
المصدر : وكالات