ذكرت شرطة مدينة بريست غربي فرنسا أن طائرة من طراز بوينغ 737 تابعة لشركة طيران أستروس البريطانية للطيران كان على متنها 144 راكبا هبطت اضطراريا مساء أمس الجمعة بسبب عيب في صمام نظام الضغط.

وكانت الطائرة في طريقها من جزيرة مينوركا في أرخبيل البليار الإسباني إلى ليدز في بريطانيا عندما لاحظ الطيار "مشكلات في الصمام". وقالت مصادر إن الطيار تمكن من الهبوط دون مشاكل.

وقال مسؤول بإدارة الطيران المدني إنه كان من الممكن أن تواصل الطائرة البوينغ رحلتها إلى ليدز لكن الطيار اتخذ قرار الهبوط كتدبير احترازي.

وكانت طائرة بوينج 737 تابعة لشركة طيران هيليوس القبرصية تحطمت يوم الأحد الماضي قرب العاصمة اليونانية أثينا مما أدى إلى مقتل جميع ركابها وعددهم 121 راكبا بسبب عيب في نظام الضغط.

كما هبطت طائرة ركاب تركية تقل أكثر من 300 راكب اضطراريا في العاصمة المجرية يوم الخميس بعد أن أبلغت بوجود عطل في أحد محركيها.

وكان عام 2005 الحالي قد شهد سقوط 13 طائرة مدنية في أفريقيا وأوروبا وأستراليا وأميركا الجنوبية, مما أسفر عن مقتل 488 شخصا. كما أن شهر أغسطس/ آب الجاري شهد النسبة الأعلى من الوفيات في هذه الحوادث الجوية.

المصدر : وكالات