البابا يدعو المسلمين للمشاركة في دحر الإرهاب
آخر تحديث: 2005/8/21 الساعة 00:36 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/21 الساعة 00:36 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/17 هـ

البابا يدعو المسلمين للمشاركة في دحر الإرهاب

البابا حذر خلال لقائه بمسلمي ألمانيا من "ظلام بربرية جديدة" (رويترز) 


دعا بابا الفاتيكان بنديكت السادس عشر مسلمي العالم إلى المشاركة في هزيمة الإرهاب والتصدي لما سماه "موجة التطرف الديني المتوحش".

وذكر البابا في خطاب ألقاه خلال لقائه بزعماء الجالية المسلمة في ألمانيا -على هامش الأيام العالمية للشبيبة التي تقام في ألمانيا- أن العالم سيكون عرضة "لظلام بربرية جديدة "إذا لم تعمل الأديان معا لمكافحة ما سماه بالإرهاب.

وتحدث البابا الذي يقوم بأول جولة خارجية له منذ تنصيبه أيضا عن "واجب الوعاظ المسلمين في تشكيل أفكار الشبان"، وحث على ضرور الحوار بين المسلمين والمسيحيين.

وتمنى على رجال الدين ألا يكتفوا بإدانة الإرهاب كما يفعلون حاليا, بل أن يعملوا على استئصال مشاعر "الحقد" و"رفض الآخر" والعنف من قلوب الناس وهي مشاعر تبعث على الإرهاب.

وجاء لقاء البابا مع ممثلي الجالية المسلمة ومعظمها من الأتراك بعد يوم من زيارة رأس الكنيسة الكاثوليكية إلى معبد يهودي في مدينة كولون كان قد هدم على يد النازيين قبل 60 عاما.

البابا أقر في خطابه للشباب بأن الكنيسة الكاثوليكية أخطأت(الفرنسية)
البابا والشباب
وخاطب البابا ذو الأصل الألماني لاحقا حشدا من 700 ألف شاب يشاركون في المهرجان العالمي للشباب بالقول إن الثورة الحقيقية تأتي من الله.

وأقر البابا الذي يزور موطنه الأصلي لأربعة أيام أن ثمة أشياء تستحق النقد داخل الكنيسة الكاثوليكية.

وفي وقت سابق عقد البابا اجتماعات منفصلة مع مسؤولين ألمانيين من بينهم المستشار الألماني غيرهارد شرودر ومنافسته في الانتخابات المقرر إجراؤها في سبتمبر/ أيلول المقبل أنجيلا ميركل زعيمة الاتحاد المسيحي الديمقراطي.

ويتوقع أن يقيم البابا اليوم الأحد قداسا ختاميا في كولون يتوقع أن يشارك فيه نحو800 ألف شخص.

وقد تم نشر نحو أربعة آلاف جندي وأربعة آلاف حارس من الشركات الخاصة في المدينة فيما قامت مروحيات الشرطة بالتحليق فوق المدينة.

وحول مقر كاردينال كولونيا -حيث يقيم البابا- تم إغلاق الشوارع المؤدية إليه بكتل من الإسمنت، كما



أقيم نحو 2500 حاجز أمني في الأماكن الحساسة, وتم تخصيص 30 كلبا متدربا لرصد المتفجرات فيما تفقد الغطاسون نهر الراين تحسبا لأي طارئ.

المصدر : وكالات