هبوط اضطراري لطائرة ركاب تركية بمطار بودابست
آخر تحديث: 2005/8/18 الساعة 14:56 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/8/18 الساعة 14:56 (مكة المكرمة) الموافق 1426/7/14 هـ

هبوط اضطراري لطائرة ركاب تركية بمطار بودابست

شهد هذا الشهر عددا من الحوادث الجوية كان آخرها تحطم طائرة غربي فنزويلا (رويترز)
هبطت طائرة ركاب تركية تقل أكثر من 300 راكب اضطراريا في العاصمة المجرية اليوم بعد أن أبلغت بوجود عطل في أحد محركيها.

وقالت متحدثة باسم مطار بودابست وهو أكبر المطارات الدولية في المجر إن الطائرة هبطت بسلام ولم ترد تقارير عن وقوع إصابات. وكان على متن الطائرة وهي من طراز (إيرباص أيه 300) 292 راكبا و11 من أفراد الطاقم.

وأوضحت المتحدثة أن الطيار أبلغ عن عطل في أحد محركي الطائرة وطارت الطائرة بمحرك واحد، إلا أنه لم يمكن معرفة سبب العطل الذي أصاب المحرك. فيما قالت الشركة التي بدأت نشاطها 2002 على موقعها على الإنترنت إنها تملك 13 طائرة منها سبعة من طراز أيرباص أيه 300.

وكان عام 2005 الحالي قد شهد سقوط 13 طائرة مدنية في أفريقيا وأوروبا وأستراليا وأميركا الجنوبية, مما أسفر عن مقتل 488 شخصا. كما أن شهر أغسطس/آب الجاري شهد النسبة الأعلى من الوفيات في هذه الحوادث الجوية.

إذ قتل 16 شخصا في السادس من هذا الشهر عند تحطم طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية التونسية قبالة شواطئ مدينة باليرمو بجزيرة صقلية وعلى متنها 39 راكبا بمن فيهم أفراد الطاقم البالغ عددهم ثلاثة.

وفي الـ13 من الشهر الجاري قتل شخصان في حادث تحطم طائرة سياحية في منطقة سان لورينزو بيليزي بمقاطعة كالابريا جنوبي إيطاليا. وبعد هذا الحادث بيوم واحد قتل 121 شخصا في حادث تحطم طائرة قبرصية تابعة لشركة هيليوس على بعد 30 كلم شمال مدينة أثينا اليونانية.

وبعد يومين أي في الـ16 من هذا الشهر, قتل 160 شخصا في حادث تحطم طائرة من طراز ماكدونل دوغلاس (MD82) في منطقة نائية غربي فنزويلا نتيجة عطل أصاب محركها. وهوت الطائرة نحو الأرض بسرعة 7000 قدم في الدقيقة الواحدة.

المصدر : رويترز